عاجل

عاجل

مؤسسة ذي فور بسكويت.. بوابة المصابين بمتلازمة داون لكسر الإقصاء من المجتمع المصري

 محادثة
مؤسسة ذي فور بسكويت.. بوابة المصابين بمتلازمة داون لكسر الإقصاء من المجتمع المصري
حجم النص Aa Aa

مؤسسة ذي فور بسكويت أو البسكويتات الأربع، مبادرة خيرية تهتم بإدماج الأطفال المصابين بمتلازمة داون في المجتمع المصري. الفتيات الشابات المصابات بالمتلازمة تقمن بإعداد مكونات الحلويات في مخبز يدار من منزل في القاهرة. أقيم المشروع لمساعدة الأشخاص ضحايا هذه الإعاقة العقلية. المؤسسة توظف فريقا مكونا من خمسة أشخاص مصابين بمتلازمة داون ينكبون بإستمرار على تحضير الطلبيات. يسمح لهم هذا النشاط بدعم أنفسهم ماليا والعمل مع أصدقائهم في مجتمع أقصاهم تماما.

شقيقة صبا، إحدى المصابات بهذه الإعاقة طرحت فكرة مشروع ذي فور بسكويت. وأرادت ندى أحمد في البداية فتح مطعم للأشخاص المصابين بمتلازمة داون، لكنها أدركت أن ذلك يتطلب رأس مال ضخم. لذا بدأت بنموذج أصغر يمكن أن يعمل من المنزل والوصول إلى قاعدة عملائها عبر الإنترنت.

وبمجرد أن يتم التعريف بالمشروع فإن الخطوة الموالية تتمثل في فتح مطعم أو مخبز أكبر. وتقول ندى إنها جاءت بالفكرة بعد أن لاحظت إقصاء المصابين بمتلازمة داون من العديد من القطاعات في المجتمع المصري. وبما أن أختها تعاني من متلازمة داون، فإنها تتناغم بشكل خاص مع التمييز ضد من يعانون من هذه الحالة.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

اكتسب ذي فور بسكتس اسمه من الشابات الأربع اللاتي شكلن الفريق، وأصبحن حاليا خمسة بعد إنضمام الشاب يحي إلى الفريق. يتلقى ذي فور بسكويت جميع طلباته عبر الإنترنت أو من خلال تطبيقه. المؤسسة ترسل منتجاتها في جرار مربوطة بعقدة تظهر شعارهم الخاص " ذي فور بسكويت".