عاجل

عاجل

مواجهات بين الشرطة وعمال محتجين على إغلاق مصنعي ألومينيوم في إسبانيا

 محادثة
مواجهات بين الشرطة وعمال محتجين على إغلاق مصنعي ألومينيوم في إسبانيا
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

امتدت مظاهرات غاضبة احتجاجاً على إغلاق مصنعين لشركة ألكوا الأمريكية في إسبانيا إلى العاصمة مدريد، حيث أقفل المتظاهرون طريقاً يعد شرياناً رئيسياً في المدينة باتخاذهم موقع اعتصام أمام وزارة الصناعة الإسبانية، قبل التصادم مع الشرطة ونشوب مشاجرات بين الطرفين.

وبحسب النقابات فإن عملية إغلاق مصنعين من ثلاثة تابعة لعملاق صناعة الألمنيوم الأمريكي سيؤدي إلى فقدان المئات من الوظائف والتأثير على الآلاف غيرها.

والحديث تحديداً عن فقدان ما يقرب من 700 وظيفة في المصانع التي يبلغ إنتاجها السنوي مجتمعة 180 ألف طن متري.

وبحسب ما يقول العمال المتظاهرون فإن صناعة الألمنيوم في شمال شرق إسبانيا تقتل.

ولكن لشركة ألكوا الأمريكية حسابات أخرى فبالنسبة لها يعد هذان المصنعان من المصانع الأقل انتاجية بسبب التكنولوجيا غير الفعالة والتكاليف الثابتة المرتفعة.

للمزيد على يورونيوز:

اليابان تكتشف مخزوناً هائلاً من المعادن النادرة يكفي العالم لقرون

ارتفاع كبير لعدد ضحايا حوادث الطيران المميتة في 2018

مزلاج بالشحن الكهربائي جديد السياحة في القطب الشمالي

كما أن الإفراط في الإنتاج في الصين وارتفاع أسعار المواد الخام وتكاليف الطاقة تسبب خسائر كبيرة في الموقعين الإسبانيين.

وهذا ليس الوضع في إسبانيا فحسب، بل انسحبت الشركة أيضاً العام الماضي من عمليات صناعة الألمنيوم والبوكسايت في غرب أستراليا.

وتطالب النقابات الحكومة الإسبانية بإيجاد حل يسمح للمصنعين بالاستمرار بالعمل بوجود أو بغياب ألكوا، منها إيجاد مستثمر لشراء المحطتين.