لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

سرطان القولون... أبحاث أوروبية لتحديد أنواعه وإيجاد العلاج الأنسب للمريض

سرطان القولون... أبحاث أوروبية لتحديد أنواعه وإيجاد العلاج الأنسب للمريض
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

سُجل في أوروبا خلال الآونة الأخيرة ارتفاعٌ في عدد الإصابات بسرطان الأمعاء الغليظة (القولون). وبسبب الصعوبة في تشخيص وعلاج هذا المرض فإن الباحثين ينكبون على دراسة مئات آلاف العينات من الأنسجة المصابة على أمل تطوير علاجات تساعد المرضى على الشفاء.

تحدثنا إلى هيربرت ستوجر، رئيس قسم المعاينة السريرية في علم الأورام بجامعة غراتس الطبية في النمسا وإلى كارين سرغسيان ، المديرة الإدارية "لبنك غراتس الحيوي" في جامعة غراتس الطبية، وذلك لنعرف المزيد عن هذه الدراسات التي تجري حاليا على سرطان القولون.

هربرت ستوجر: "قبل نحو 20 سنة، كنا نعالج سرطان الأمعاء الغليظة وكأنه نوع واحد.الآن اكتشفنا أنه ليس نوعا واحدا من السرطان بل مئات الأنواع. وتعلمنا أن نعالج كل مريض على حدة، وعرفنا كذلك أن بإمكاننا أن نستهدف نقاطا معينة من الخلية السرطانية لعلاج المرض. نحتاج إلى العديد من المعلومات لكن كلما حددنا الهدف وحددنا نوع المرض وعرفنا قدرة تحمل المريض، نستطيع أن نحسن من نوعية العلاج".

اقرأ أيضا:

كارين سارغسيان: "سرطان الأمعاء الغليظة متعدد الأنواع. وله مراحل وحالات مختلفة. وتتنوع كذلك حالة استقباله واستجابته لعلاج الأورام. لذا عندما نتعرف على كل هذه الأنواع، ويكون لدينا هذا التنوع في الأبحاث فإن بإمكاننا العثور على العلاج الأنسب لكل مريض".