لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بوادر أزمة دبوماسية أسترالية - صينية بعد توقيف مدون في الصين

 محادثة
بوادر أزمة دبوماسية أسترالية - صينية بعد توقيف مدون في الصين
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

حثت وزارة الخارجية الأسترالية الخميس الصين بأن تعامل الكاتب الصيني – الأسترالي بعدل، مؤكدة عدم وجود أدلة تدينه، وأن عملية توقيفه هي جزء من ردة فعل على توقيف كندا مديرة احدى شركات الاتصال الصينية.

كاتب قصص التجسس والمدون يانغ هينغجون كان دبلوماسيا صينيا قبل أن يحصل على الجنسية الأسترالية، عام 2000.

وبحسب أصدقائه فيانغ يبلغ من العمر 53 عاما، ويقيم في نيويورك، كطالب باحث في جامعة كولومبيا، عاد الأسبوع الماضي إلى الصين مع زوجته وابنتها البالغة من العمر 14 عاما.

السلطات الصينية في رد لها على أستراليا أكدت اعتقال يانغ، بتهمة تهديد الأمن الوطني، بحسب ما قالته وزارة الخارجية الصينية، على لسان الناطق الرسمي، مشيرة إلى أنه تم إعلام أستراليا رسميا عند توقيف يانغ، مؤكدا بأن حقوق يانغ محفوظة وفقا للقانون.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

بتهمة التجسس.. بولندا تعتقل مواطناً وموظفاً في هواوي الصينية

الصين مستاءة من تصريحات ترودو.. ومحامي الكندي المحكوم عليه بالإعدام: سنستأنف

مؤسس هواوي ينفي عن شركته تهمة التجسس لصالح الصين

بسبب مخاوفها من التجسس هل تمنع ألمانيا "هواوي" من دخول سوق الـجيل الخامس "G5"؟

وزيرة الخارجية ماريز باين قالت بأن مسؤولي السفارة الأسترالية عقدوا اجتماعا مع مسؤولين صينين في بكين، حول الاتهامات الموجهة ليانغ.

وطالبت استراليا بإتاحة المجال لقناصلها بلقائه، مع المطالبة بتفاصيل التهمة الموجهة إليه وتبعاتها.

وزيرة الخارجية الأسترالية أكدت أنه سيتم تقديم اعتراضات للصين للتأكد بأنه سيتم التعامل معه بشفافية وعدل.

يذكر أن يانغ ينتقد السلطات الصينية، ويدعم الديمقراطية، وهو ما جعله سابقا هدفا لجهاز أمن الدولة في بكين، وتم اعتقاله عام 2011 ومن ثم أطلق سراحه.

العلاقات الصينية – الكندية متوترة بعد قرار كانبيرا بمنع شركة هواوي الصينية من المشاركة في معرض 5G للشبكات، لمخاوف أمنية.

كيفين رود رئيس وزراء أستراليا الأسبق كتب على تويتر :"يانغ مواطن أسترالي، مثلنا تماما لديه كل الحقوق ومنها الحماية".

وبناء على اتفاقية بين الحكومتين الأسترالية والصينية عام 2000 فعلى الصين أن تبلغ أستراليا باعتقال يانغ خلال 3 أيام، وعليها اتاحة المجال للقاءات استشارية، لكن المشكلة حول هذه النقطة قد تكون عدم اعتراف الصين بجنسيته الأسترالية.