عاجل

عاجل

الأمم المتحدة: جمهورية أفريقيا الوسطى تتوصل لاتفاق سلام مع جماعات مسلحة

حجم النص Aa Aa

القاهرة/بانجي (رويترز) - قالت الأمم المتحدة إن جمهورية أفريقيا الوسطى و14 جماعة مسلحة توصلت لاتفاق سلام خلال محادثات جرت في الخرطوم يوم السبت مما يمهد الطريق أمام فترة استقرار محتملة في البلد المضطرب.

وتعاني جمهورية أفريقيا الوسطى من الفوضى منذ عام 2013 عندما أطاحت جماعة سيليكا المتمردة التي يغلب عليها المسلمون برئيس البلاد آنذاك فرانسوا بوزيز مما أثار رد فعل انتقاميا من ميليشيا الدفاع الذاتي (أنتي بالاكا) المسيحية. ونشرت الأمم المتحدة قوات حفظ سلام تابعة لها في عام 2014.

وقال إسماعيل شرقي مفوض مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي في تغريدة على تويتر يوم السبت "لقد أتممنا اتفاقا للسلام في الخرطوم يمكن شعب جمهورية أفريقيا الوسطى من البدء في طريق المصالحة والتوافق والتنمية".

ولم تتضح بعد تفاصيل الاتفاق.

وقالت الأمم المتحدة إن الصراع تسبب في تشريد ما يزيد على مليون شخص بينما لم تظهر حتى الآن سوى بوادر هدوء محدودة.

وتهدف المحادثات، التي بدأت في 24 يناير كانون الثاني بدعم من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، لاحتواء العنف الذي تفشى في أنحاء البلاد بعدما أخفقت القوات المسلحة في السيطرة عليه.

ورغم الإعلان عن الاتفاق فإن السلام غير مؤكد خاصة بعد انهيار اتفاقيات مشابهة خلال أعوام 2014 و2015 و2017.

لكن متحدثا باسم الحكومة قال إن الاتفاق يؤذن "بعهد جديد" للبلاد كما عبرت جماعات مسلحة عن تفاؤلها.

وقال أباكار سابوم المتحدث باسم جماعة (إف.بي.آر.سي)، وهي إحدى الجماعات الرئيسية، "لقد تمكنا من الاتفاق على ما هو ضروري لأفريقيا الوسطى (وهو) السلام. نأمل أن يعيد هذا الاتفاق الوئام الاجتماعي للبلاد".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة