عاجل

عاجل

نائب فنزويلي معارض: فنزويلا باعت أكثر من 27 طناً من الذهب للإمارات

 محادثة
باباروني في المؤتمر الصحفي
@ Copyright :
AP
حجم النص Aa Aa

قال النائب الفنزويلي المعارض كارلوس باباروني يوم الأربعاء إن حكومة الرئيس نيكولاس مادورو باعت 73 طناً من الذهب لدولة الإمارات العربية المتحدة وتركيا العام الماضي دون الالتزام بالقوانين أو الحصول على موافقة البرلمان.

وأضاف النائب أن إدارة الرئيس الحالي لم تتمكن أيضا من تحويل أموال بين حساباتها في بنوك بالاتحاد الأوروبي منذ يوم الإثنين. بينما لم تقم وزارة الإعلام الفنزويلية بالرد على الفور على طلب للتعليق.

وبحسب باباروني، فإن شركة "نور كابيتال" الإماراتية نالت حصة الأسد من تلك المبيعات حيث اشترت 27.3 طنّاً من الذهب، بينما اشترت شركة تركية 23.9 طنّ.

وأعلن باباروني تلك الأرقام خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم، وهو يعتقد بأن حكومة مادورو قامت بتلك المبيعات في ظل العقوبات الاقتصادية التي تفرضها الولايات المتحدة عليها.

ويقود خوان غوايدو البرلمان الفنزويلي المعارض لحكم نيكولاس مادورو، وكانت الولايات المتحدة الأميركية وعدّة بلدان غربية أخرى قد اعترفت بشرعيته كرئيس انتقالي لفنزويلا.

وتملك فنزويلا بحسب ما نقلته وكالة رويترز عن البنك المركزي الفنزويلي نحو 132 طناً من الذهب.

وكانت الشركة الإماراتية "نور كابيتال" قد أعلنت في الحادي والعشرين من كانون الثاني - يناير الفائت أنها اشترت 3 أطنان من الذهب من البنك المركزي الفنزويلي، موضحة أنها لن تشتري أكثر إلا لحين انتهاء الأزمة الفنزويلية.

وأضافت "نور كابيتال" والتي تعرف عن نفسها بأنها شركة مساهمة خاصة تعمل في مجال الاستثمارات المالية، إن مشتريات الذهب تمّت ضمن المعايير والقوانين الدولية الموضوعة.

وقال باباروني إن البرلمان يعمل كي لا تبيع فنزويلا مزيداً من الذهب.

للمزيد على يورونيوز: