لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

اعتصامٌ كاميروني أمام المفوضية الأوروبية لوقف "انتهاكات" الرئيس بيا

 محادثة
اعتصامٌ كاميروني أمام المفوضية الأوروبية لوقف "انتهاكات" الرئيس بيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

نظّمت حركة نهضة الكاميرون اعتصاماً اليوم الخميس أمام مقرّ المفوضية الأوروبية في العاصمة البلجيكية بروكسل تعبيراً عن رفض نتائج الانتخابات الرئاسية وللمطالبة بإطلاق سراح رئيس الحركة موريس كامتو الذي اعتقلته السلطات أواخر شهر كانون الثاني/يناير الماضي بتهمة التمرّد والعصيان.

وكان الكاميرون، البلد الأفريقي، شهد انتخابات رئاسية في السابع من شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وبعد أقل من 24 ساعة على انتهائها أعلن كامتو أحد ابرز المرشحين، الفوز على الرئيس المنتهية ولايته بول بيا، لكن السلطات اعتبر أن كامتو يضع نفسه بذلك "خارج القانون"، وفي الثالث والعشرين من الشهر ذاته، أعلن المجلس الدستوري في البلاد فوز الرئيس بول بيا (85 عاما) بنسبة 71 بالمئة ما يعني توليّه فترة رئاسية سابعة وسط ادعاءات من مرشحي المعارضة بأن الانتخابات قدّ تمّ تزويرها.

ورفع المعتصمون الكاميرونيون أمام المفوضية الأرووبية يافطات تدعو التكتّل إلى التحرك من أجل وضع حد لما وصفوه بـ"الحكم الديكتاتوري" للرئيس بيا، مؤكدين على بطلان شرعيته الدستورية لما صاحب الانتخابات من تزوير وتلاعب في النتائج.

وقال ممثل حركة نهضة الكاميرون في أوروبا هنري دجوكو في تصريح لـ"يورونيوز": "نحن متفاجئون من موقف الاتحاد الأوروبي اتجاه ما يجري في بلادنا، حيث يتم انتهاك حقوق الإنسان على نحو سافر"، محذراً من "عمليات إبادة يخطط لها بيا"، على حد قوله.

وأشار دجوكو إلى أن "الانتخابات التي جرت في البلاد قبل نحو ثلاثة أشهر لم تخضع لأدنا معايير الشافية، وشهدت عمليات تزوير فاضحة"، وقال مضيفاً: "إننا نعبر عن استغرابنا من الموقف اللامبالي للاتحاد الأوروبي اتجاه ما يجري في الكاميرون من انتهاكات وأعمال تعسفية تنفيذها السلطات بحق المواطنين، كعمليات الاعتقال بحق المعارضين وإطلاق النار على المحتجين".

للمزيد في "يورونيوز":

مرشح للمعارضة يعلن فوزه في انتخابات الرئاسة في الكاميرون

الانفصاليون في الكاميرون يحررون 100 سجين قبل الانتخابات

التلفزيون الحكومي: رئيس الكاميرون يحقق فوزا ساحقا في الانتخابات

يذكر أن الانتخابات المشار إليه شارك فيها نحو 6.5 مليون ناخب في البلد الذي يبلغ عدد سكانه 24 مليونا ما يعكس حالة من عدم الثقة بأن الانتخابات من شأنها أن تزيح بيا عن سدّة الحكم.

وطالب المسؤول في النهضة الاتحاد الأوروبي بالتدخل من أجل الإفراج عن رئيس الحركة وكافة المعتقلين السياسيين في الكاميرون، مشدداً على وجوب التدخل الدولي من أجل وقف الانتهاكات التي تمارسها السلطات الحاكمة بحق المواطنين.

والجدير بالذكر أنه وعلى الرغم من النمو الاقتصادي في الكاميرون البلد المنتج للنفط والكاكاو بوسط أفريقيا بأكثر من أربعة بالمئة سنويا منذ قبل آخر مرة أعيد فيها انتخاب بيا عام 2011 فإن كثيرين من سكان الكاميرون يعيشون في فقر مدقع، ولم يعرف معظمهم سوى رئيس واحد.

ويشار إلى أن بيا في حالة بقائه طوال مدّة ولايته (السابعة) الحالية، سيكون عمره عند انتهائها 92 عاماً، والرئيس الأفريقي الحالي الوحيد الذي حكم لفترة أطول من بيا هو رئيس غينيا الاستوائية تيودورو اوبيانج نجويما مباسوجو.