عاجل

عاجل

الكاميرون: أفريقيا المصغرة

تقرأ الآن:

الكاميرون: أفريقيا المصغرة

الكاميرون: أفريقيا المصغرة
حجم النص Aa Aa

برنامج فوكوس يصطحبكم إلى طبيعة رائعة. في البرنامج: صعود جبل كاميرون، 4100 م. فوق مستوى سطح البحر، والتعرف على احدى المحميات الحيوانية في البلاد.

الكاميرون، بلد بتنوع مدهش غالبا ما يسمى “أفريقيا المصغرة”.

نبدأ رحلتنا في نغونديره ، هذا الصباح هناك مهرجان تقليدي كبير هو فانتازيا

ثم نتوجه إلى حديقة بينويه. واحدة من ثلاث اكبر الحدائق شمال الكاميرون، وهي واحدة من محمياتها الحيوانية.

نتوجه إلى “Buffle Noir“، احد المخيمات الثلاثة في هذه الحديقة الوطنية. في قلب منطقة الصيد الكبيرة السابقة!
مساحتها 150 ألف هكتار، أي ما يعادل ضعف حجم مدينة مثل باريس.

رؤية الحيوانات عن قرب

لمزيد من التفاصيا، توجه مراسلنا سيرج رومبي إلى هناك واستقبله أمين الحديقة الذ قال له إن هدفه هو جذب المزيد من السياح. لهذا، قام بالعديد من الشراكات التقنية مع حديقة حيوان بريستول. هذا أتاح، على سبيل المثال، تثبيتَ اجهزة التعقب على بعض الحيوانات، والتحديد الدقيق لاماكن عشرات الأنواع التي تعيش هنا.
“يمكننا أن نصطحبك الى الأماكن التي ستوفر لك فرصة مشاهدة الحيوانات. بالطبع، الحيوانات لا تعطي موعدا، انها غير مقيدة، بامكانها أن تتحرك . هناك فرصة كبيرة للالتقاء بها في هذه الأماكن التي حددناها. “

برفقة دليل بيئي توجهنا للبحث عن الحيوانات.
صادفنا الإيلاند العملاق، المعروف باسم إلاند اللورد ديربي، أكبر الظباء في أفريقيا، انه يعيش في الكاميرون فقط.
ثم، في هذه الحديقة التي تعد من الممرات الرئيسية للحياة البرية في هذه المنطقة من أفريقيا، اكتشفنا آثار فرس النهر … عمالقة تعيش بسلام مع حيوانات أخرى تعد شرسة …

حديقة بينويه من الممرات الرئيسية للحياة البرية في هذه المنطقة من أفريقيا. انها محاطة بمناطق الصيد التي أسندت إدارتها إلى السكان المحليين. بالنسبة للمسؤولین الکامیرونیین، الفکرة ھي تطویر السیاحة الشاملة.

حديقة بنويامحاطة بمناطق الصيد التي عُهد بها إلى السكان المحليين.
بالنسبة للمسؤولین الکامیرونیین، الفکرة ھي تطویر السیاحة الشاملة.

“السماح للسكان بتحسين ظروف معيشتهم من خلال استغلال وتطوير المواقع السياحية التي يعيشون فيها”. لا يجب استبعادهم“، يقول دانيال نغانهول، المدير العام لترويج السياحة في الكاميرون.

جبل كاميرون:” انت في القمة، اذاً، انت الملك

رحلة أخرى في جنوب غرب البلاد، على المنحدرات الخضراء لجبل كاميرون، بركان نشط، انتهت ثورته الأخيرة في العام 2000.

نتسلق 4100 متر فوق مستوى سطح البحر، مع دليلنا دانيال. هنا، سنوياً، يجري سباق الأمل. 42 كيلومتراً ذهاباً واياباً، بين مدينة بويا والقمة. الأسرع يتمكن من تسلق 2500 متر بأقل من أربع ساعات ونصف. لكن بالنسبة للمشاة مثلنا، لربما الأمر يستغرق يومين.

“يجب التمتع باللياقة البدنية …فكلما زاد الأرتفاع، يبرد الجو ويقل الأوكسجين ، لذلك نحتاج إلى الكثير من القوة … إذا تسلقت هذا الجبل، ستكون على قمة غرب ووسط أفريقيا، في نقطة الذروة، وستكون الملك! “، يقول دليلنا دانيال إفاند.

انغماس في الطبيعة

هذه الرحلة تصطحبكنا إلى طبيعة جميلة. جبل كاميرون هو حديقة طبيعية مساحتها 58 ألف هكتار حيث تتم حماية آلاف الأنواع المتوطنة التي وجدت هنا، مثل قصب القرد، نبات يمكن أن يكون مفيدا للمشاة.

“إذا نفد الماء الذي معك، يجب ان تبحث عن هذا النبات لأنه يحتوي على الماء. تأخذه ثم تقشره ونتناوله.
هذا النبات مستوطن، نجده على ارتفاع 1200 متر فوق مستوى سطح البحر. أنه مفيد للمدخنين أيضاً. يساعد على تطهير جسمك، وتنظيف الرئتين “، يقول دانيال إفاند.

سيرج رومبي، يورونيوز:“اصطحبنا دانيال لغاية هذا المكان، على ارتفاع 1800 متر فوق مستوى سطح البحر. اننا امام احد الملاجيء الأربعة على امتداد مرتفعات جبل الكاميرون.
هنا، يمكن قضاء ليلة وسط الطبيعة. لكن بالطبع، انه جزء من اللعبة، عليكم المجيء مع الماء والطعام وحقيبة النوم . “

قبل مغادرة البلاد، أردنا رؤية المحيط. وهذا امر جيد لأن ليمبه هو احد المنتجعات الساحلية الأكثر شعبية في البلاد، على الجانب الجنوبي من البركان.
مع شواطئه الرملية السوداء وفنادقه الجميلة وعذوبة الحياة، نتعرف على وجه آخر للمناظر الطبيعية الرائعة في الكاميرون.

المزيد من focus