عاجل

عاجل

سيدات منتخب الولايات المتحدة يرفعن دعوى قضائية ضد اتحاد كرة القدم بسبب عدم المساواة

 محادثة
 سيدات منتخب الولايات المتحدة يرفعن دعوى قضائية ضد اتحاد كرة القدم بسبب عدم المساواة
حجم النص Aa Aa

رفعت لاعبات منتخب الولايات المتحدة الأمريكية لكرة القدم للسيدات بطلات العالم في 2015 دعوى قضائية ضد اتحاد كرة القدم في الولايات المتحدة يوم الجمعة (8 آذار/ مارس)، بدعوى أن الاتحاد يدفع لهن مكافآت أقل من اللاعبين الذكور ويحرمهن من التدريب المتساوي والسفر واختلاف الظروف أثناء اجراء المباريات.

وجاءت الدعوى القضائية التي رفعت في محكمة اتحادية في لوس أنجلس في اليوم العالمي للمرأة، بعد ثلاث سنوات من تقديم العديد من اللاعبات شكوى مماثلة إلى لجنة تكافؤ فرص العم.

وقالت كابتن الولايات المتحدة كارلي لويد: "في ضوء نجاح فريقنا الذي لا مثيل له على الصعيد الدولي، من العار اننا ما زلنا نناضل من أجل الحصول على التكريم والاعتراف الذي يعكس إنجازاتنا ومساهماتنا في تحقيق نتائج رياضية كبيرة".

واكدت مجموعة من اللاعبات تضم ميغان رابينويي ين وألكس مورغان وغيرهن، أنهن كن يحصلن على مبالغ أقل بكثير من نظرائهم رغم أن أدائهن كان متفوقاً ونتائجهن كانت أفضل من منتخب الرجال.

اقرا المزيد على يورونيوز:

نجل الرئيس الليبيري جورج ويا يسجل أول أهدافه مع المنتخب الأمريكي

إيقاف حارسة مرمى منتخب أمريكا النسوي لستة أشهر بسبب تصريحات غير رياضية

ولم يرد اتحاد الكرة عندما طُلب منه التعليق على الدعوى القضائية التي تأتي قبل ثلاثة أشهر من مشاركة الفريق النسائي الذي سيحاول الدفاع عن لقبه في كأس العالم بفرنسا.

وكان منتخب سيدات أمريكا قد حقق نجاحًا لا مثيل له على الصعيد الدولي، حيث سبق له الفوز بثلاثة ألقاب في كأس العالم وأربع ميداليات ذهبية أولمبية والعديد من الألقاب خلال المسابقات الدولية الأخرى.