عاجل

آلاف التلاميذ في أستراليا ونيوزلندا والسويد يشاركون بإضراب بسبب "التغير المناخي"

 محادثة
مجموعة من التلاميذ المشاركين في الاحتجاجات
مجموعة من التلاميذ المشاركين في الاحتجاجات
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من المتوقع أن يشارك آلاف التلاميذ في مظاهرات بحوالي 100 دولة يوم الجمعة، في إطار حملة تهدف لدفع قادة العالم لبذل المزيد من الجهود لحماية البيئة.

وكانت الناشطة البيئية السويدية غريتا ثونغبيرغ وهي مراهقة سويدية عمرها 16 عاما، قد خيمت خارج مبنى البرلمان السويدي وكتبت على يدها: "إضراب المدارس لأجل المناخ"، وقد رشحها نواب نرويجيون لجائزة نوبل للسلام.

وفي نيوزيلندا وأستراليا يوم الجمعة ترك آلاف من طلاب المدارس الفصول في نطاق إضراب طلابي عالمي احتجاجا على تقاعس الحكومات في مواجهة تغير المناخ.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

ترشيح الناشطة البيئية والمراهقة السويدية غريتا تونبرغ لجائزة نوبل للسلام

دراسة: محاربة الاحتباس الحراري تمرّ عبر صحوننا أيضاً

دافوس: مراهقة سويدية تشن حملة من أجل المناخ وتدعو للحفاظ على البيئة

وصنع طالب في ولنغتون لافتة كتب عليها "تغير المناخ أسوأ من فولدمورت" في إشارة إلى الساحر الشرير في كتب وأفلام هاري بوتر ذات الشعبية الكبيرة.

وكتب على لافتة أخرى في سيدني "المحيطات ترتفع وكذلك أصواتنا".

وشارك في الاحتجاجات التي نظمت في عاصمتي نيوزيلندا وأستراليا ومدنهما عشرات الآلاف من الأشخاص وهناك المزيد من الاحتجاجات متوقعة في وقت لاحق يوم الجمعة في أوروبا وآسيا والولايات المتحدة.

وفي سيدني قال كالوم فريث وهو طالب عمره 15 عاما بينما يرتدي زي مدرسته "إذا لم نفعل شيئا ستتأثر حياتنا لا حياة السياسيين ذوي الستين عاما... نحتاج إلى تحرك".

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox