لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

شواطئ دبي تحافظ على العلم الأزرق فهي مركز للاستجمام والحيوانات البحرية

شواطئ دبي تحافظ على العلم الأزرق فهي مركز للاستجمام والحيوانات البحرية
حجم النص Aa Aa

إذا كنتم ترغبون بالسباحة أو بركوب الأمواج أو غيرها من الرياضات البحرية، شواطئ دبي تقدم لكم كل ما تشتهون. فكيفما توجهتم تجدون البحر مع مياهه النقية والرمال الناعمة. تعرفوا معنا على هذه الشواطئ في "لايف دبي".

عند الشاطئ الجديد الذي يطلق عليه اسم "لا مير" وهو فرنسي يعني باللغة العربية "البحر". عند هذا الشاطئ يمكنكم ممارسة عدد لا يحصى من الهوايات... مثل ركوب الأمواج وبناء قصور من الرمل أو حتى الاسترخاء.

يقع شاطئ "لا مير" في حي جميرا. إنه أحدث الأماكن المخصصة لممارسة السباحة وركوب الأمواج... فيه يجد كل فرد من أفراد أسرتك ما يستهويه.

أودري – آن، مثلاً وهي إحدى زائرات الشاطئ، وأم لطفلين تقول إن شواطئ دبي "لا تشوبها شائبة فهي نظيفة جداً ويمكن الوصول اليها خلال ثانيتين من أي مكان".

ويضيف زائر آخر ويدعى ميكائيل فولكوف "إنه مكان لطيف للأطفال، إنه شاطئ جميل، الرمل جيد والمنطقة جيدة للعلب مع الأطفال".

مع هذا القدر من المرح الذي يتمتع به الشاطئ، دبي جادة باهتمامها بجودة المياه وتفتخر بمياه بحرها الصافي.

دبي محافظة على معايير برنامج العلم الأزرق

كما تفتخر دبي بمحافظتها على شهادة العلم الأزرق التي نالتها عام 2010. وقد رفعت هذا العلم على طول شواطئها. إنه دليل على التزامها بمعايير برنامج العلم الأزرق البيئية مما يعني أن شواطئها نظيفة ومياهها آمنة للسباحة فيها.

من ناحيتها ترى ناتالي بانكس، المديرة العامة لشاطئ الأزرق، أن "نظافة المياه هي أمر حيوي. لا يكون المحيط صحياً دون جَودة مياهه. الأمران يتماشيان مع بعضهما البعض. هنا في دبي، صرنا نرى أسماك الشِّفنِين والسلاحف التي تزور شواطئنا. لدينا دلافين. بعضها يعيش في المنطقة العربية كالدلافين الحدباء. حقيقةً، توجد حياة بحرية رائعة في مياهنا".

أما شاطئ القصر الأسود الذي يعرف أيضاً بالشاطئ السرّي، فيقع بين برج العرب ونخلة جميرا. إنه جوهرة مخفية لمن يريد تفادي الصخب. والكشف عن هذه الجوهرة ضروري لمن يسعى للاستجمام مع أطفاله.

هذا ويتوجه عشاق الرياضات المائية الى شاطئ أم سِقيم والذي يعرف أيضاً باسم شاطئ الغروب. هنا يمكنهم ركوب الأمواج، والتجديف، كما يوضح لنا دانيال فان دورن، أحد مؤسسي "دار دبي لركوب الأمواج" أو "سيرف هاوس دبي". ويقول "حقاً، ما تقدمه دبي فيه شيء مختلف. لا أحد يتوقع أن لدبي أمواجاً. الناس يتوقعون رؤية صحراء وسواحل مسطحة، لكنهم يتفاجؤون حين يكتشفون أن الأمواج يمكن ركوبها وأن المياه تسمح بالتجديف وقوفاً على لوح خاص".

الرمل جميل وأنظف من الموجود في برشلونة

بدوره، فلورنت، أحد الذين يمارسون رياضة التجديف، يعطينا رأيه بهذه الشواطئ "أعشق الأجواء هنا، إنها رائعة. لذلك بدلاً من الذهاب الى المراكز التجارية، آتي للتجديف ثم أتوجه للتبضع. الرمل جميل، إنه أنظف مما لدينا في برشلونة مثلاً".

عند شاطئ كايت، يعمل فريق Dubai Pirates Surf Rescue، على تعليم الأطفال على السباحة بأمان. كما يدربهم على كيفية التعاون فيما بينهم واحترام نظافة المياه.

وتؤكد لنا كاندي فانوتشي وهي مؤسسة هذا الفريق "الأمان هو العنصر الأساسي. تريد أن يشعر طفلك بالأمان في الماء وأن يبني ثقته بنفسه. المياه تقدم مجالات عدة كالسباحة والاسترخاء والنشاطات الرياضية. أفضل هدية تقدم للطفل هي شعوره بالثقة والسعادة في الماء".

مناخ مؤاتٍ للرياضات المائية

الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين الثامنة والثمانية عشر عاماً يمكنهم المشاركة بمباريات الركض والسباحة والتجديف وركوب الأمواج وغيرها. وتضيف فانوتشي "لدينا أولاد يسافرون حول العالم، ويصلون الى دبي، إننا نرحب بهم بأيدٍ مفتوحة. لسنا نادٍ فقط، نحن عائلة بالنسبة للأولاد. نخلق مجتمعاً آمناً حيث يمكنهم التمتع بجمال شواطئ دبي والتواصل مع الأولاد الموجودين هنا".

مناخ دبي يسمح بالتوجه الى الشاطئ معظم أيام السنة. الحرارة تبقى معتدلة بين منتصف شهر كانون الثاني/يناير ولغاية منتصف آب/أغسطس. وخلال أيام الحر الشديد، من اللطيف بدء نهار جديد بسباحة منعشة.

للاطلاع على المزيد على "يورونيوز":

دبي تحولت لوجهة أساسية لرجال الأعمال والعلامات التجارية

الإمارات تعلن عن موعد انطلاق اول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية

شاهد: أفضل قوات النخبة والتدخل السريع في العالم يشاركون في تحدي دبي للفرق التكتيكية