المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في مخيم قلنديا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Sami Fradi  مع رويترز
مواساة والدة الفلسطيني محمد عدوان في مستشفى في رام الله بعد فقدان ابنها
مواساة والدة الفلسطيني محمد عدوان في مستشفى في رام الله بعد فقدان ابنها

قتلت القوات الإسرائيلية الشاب الفلسطيني محمد علي عدوان في مخيم قلنديا شمال مدينة القدس، وأصابت ثلاثة آخرين بجروح بعد إطلاقها الرصاص عليهم خلال صدامات مع فلسطينيين واجهوا اقتحام الجيش الإسرائيلي للمخيم، حيث رمى الشباب الفلسطيني الجنود بالحجارة، وألقوا الزجاجات الحارقة عليهم. وقال مصدر في الإسعاف الفلسطيني إن القوات الإسرائيلية سلمتهم جثمان شاب بعد أن احتجزته في وقت سابق.

وأظهرت لقطات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شابا يصرخ على الجنود بعد سماع إطلاق نار كثيف، وهو يقول: "أعدموا الشاب، لقد أعدموه". وذكرت وزارة الصحة أن الضحية يدعى محمد علي عدوان ويبلغ من العمر 23 عاما.

ويبدو أن التوتر زادت حدته في الضفة الغربية المحتلة، منذ قتل فلسطيني جنديا إسرائيليا وحاخاما خلال عملية طعن وإطلاق نار منتصف الشهر الماضي.

وفي شريط مصور تم تداوله على موقع تويتر، ونشره أفراد وكذلك المركز الفلسطيني للاعلام، ظهرت آثار دماء على مسافة طويلة من موقع الهجوم، حيث نقل الجنود الاسرائيليون الشاب المصاب على عربة عسكرية.

وكانت إسرائيل احتلت الضفة الغربية سنة 1967، فيما يريد الفلسطينيون إرساء دولتهم فيها وفي القطاع، وأن تكون القدس الشرقية عاصمة لفلسطين.

للمزيد على يورونيوز:

رغم الجدل.. أمريكا تبيع صواريخ ثاد للسعودية والثمن مليار ونصف مليار دولار

النواب البريطانيون يرفضون كافة الاختيارات المقترحة للخروج من الاتحاد الأوروبي

الجزائر تحقق مع 7 من رجال الأعمال بتهم فساد