لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

هيئة الانتخابات بمصر: إقرار تعديلات الدستور بعد موافقة 88.83% من المشاركين في الاستفتاء

 محادثة
هيئة الانتخابات بمصر: إقرار تعديلات الدستور بعد موافقة 88.83% من المشاركين في الاستفتاء
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر عن تصويت 88.83% من الناخبين المصريين لصالح الموافقة على التعديلات الدستورية التي تسمح ببقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي في السلطة حتى عام 2030،

وقال رئيس الهيئة الوطنية للانخابات لاشين إبراهيم إن نسبة المشاركة بالاستفتاء على التعديلات بلغت 44.33% (27 مليون و193 ألفاً) من إجمالي الناخبين المصريين البالغ عددهم أكثر من 61 مليون ناخب.

وأضاف إبراهيم في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون الرسمي "موافقة أغلبية عدد الأصوات الصحيحة من المشاركين في الاستفتاء على تعديل بعض المواد الدستورية ... بنسبة 88.83 بالمئة من عدد الأصوات الصحيحة ومن ثم نفاذها من الآن دستورا لكم".

وأشار إبراهيم إلى أن نسبة الأصوات الصحيحة بلغت 96.94% مقابل 3.6% أصوات باطلة.

وحسب التعديلات الجديدة فان فترة حكم السيسي الحالية ستمتد لستة أعوام بدلا من أربعة ويكون له حق الترشح لفترة ثالثة في عام 2024.

وتعتبر نسبة المشاركة اختبارا لشعبية السيسي التي تأثرت بإجراءات تقشف منذ عام 2016. وانتُخب السيسي مجددا العام الماضي بنسبة 97 في المئة من الأصوات.

ومنحت التعديلات للرئيس أيضا الحق في تعيين رؤساء الهيئات القضائية والنائب العام من بين مجموعة مرشحين، كما ستمنح الجيش المصري القوي دور صون "الدستور والديمقراطية".

ويقول منتقدو السيسي إنه لم يتم إجراء نقاش حقيقي على التعديلات بسبب حملة على المعارضة يقول ناشطون إنها الأعنف منذ عقود.

وقال رئيس البرلمان المصري إن ممثلي المجتمع المدني والمعارضة منحوا فرصة للتعبير عن آرائهم بحرية أثناء جلسات بالمجلس.

للمزيد على يورونيوز:

التصويت مقابل الغذاء: ترغيب وترهيب الناخبين بالاستفتاء على تعديل الدستور في مصر

فيديو: المصريون يقترعون لليوم الثالث بالاستفتاء على تعديل الدستور