شاهد.. حزب ألماني يميني متطرف يستغل لوحة لفنان شهير لحملته الانتخابية

 محادثة
الملصق الذي نشره الحزب اليميني المتطرف
الملصق الذي نشره الحزب اليميني المتطرف -
حقوق النشر
ا ب
حجم النص Aa Aa

أثار ملصق انتخابي نشره حزب يميني متطرف حالة من الذعر في ألمانيا والولايات المتحدة على حد سواء.

وفي الملصق جزء من لوحة "سوق العبيد" للرسام جون ليون جيروم، وفيها تاجر رقيق وبجانبه شابة عارية، محاطين بمجموعة من الرجال لمعاينتها، وكُتب على الملصق عبارة "So that Europe won't become Eurabia." أي "لكيلا تصبح أوروبا عربية".

اللوحة الفعلية موجودة في معهد كلارك للفنون في مدينة ويليامز تاون، بماساتشوستس، والذي طالب بدوره الحزب بالتوقف عن استخدامها في حملته للانتخابات الأوروبية، وأدان مدير المعهد استخدام هذه اللوحة لتعزيز موقف سياسي للحزب.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وزير خارجية فنزويلا: محاولة انقلاب فاشلة تم التخطيط لها في الولايات المتحدة

البيت الأبيض: إدارة ترامب تعمل على تصنيف جماعة الإخوان المسلمين تنظيما إرهابيا

روسيان يزعمان أنهما نفذا مقلبا بماكرون وينشران تسجيلا على الإنترنت

وقد عمد محتجون على هذا الملصق بتخريبه في الكثير من المناطق.

وزيرة الزراعة السابقة رينات كوينست من حزب الخضر قال إن هذه الحملة الانتخابية تعكس خطة يمينية لتأجيج مشاعر الخوف، وقالت:"آمل أن ينتبه الناس إلى هذه النقطة، عند تصويتهم في الانتخابات الأوروبية المقبلة"، وهي انتخابات ستجري في الأسبوع الأخير من شهر مايو.