عاجل

عاجل

ولاية أمريكية توقع قانونا يجرم الاغتصاب بين الأزواج

 محادثة
ولاية أمريكية توقع قانونا يجرم الاغتصاب بين الأزواج
حقوق النشر
pixbay
حجم النص Aa Aa

وقع تيم والز حاكم ولاية مينيسوتا الأمريكية قانونا يلغي استثناء الولاية من تجريم المعاشرة الجنسية بالإكراه بين الأزواج أو الرفقاء، وهو استثناء كان يحمي "المغتصب" من القضاء إن كان يعيش مع الضحية أو كانت بينهما علاقة جنسية قائمة.

وقال والز يوم الخميس "الاستثناء البغيض ما كان ينبغي أن يكون قط جزءا من قوانينا الجنائية".

وصدق على القانون 132 عضوا في مجلس نواب الولاية و66 عضوا في مجلس شيوخ الولاية في وقت سابق من الأسبوع، ولم يصوت أي عضو في مجلسي الولاية ضد القانون.

وخلال الثمانينيات والتسعينيات تم إقرار مجموعة من القوانين تجرم المعاشرة الزوجية بالإكراه في الولايات الأمريكية الخمسين جميعها، لكن ثمة ثغرات لا تزال قائمة في عدد من الولايات.

وفي مينيسوتا، كان القانون الذي تقرر إلغاؤه يحمي المغتصب، رجلا كان أو امرأة، إذا كان يعيش مع الضحية وبينهما علاقة جنسية أو إذا كان يربطهما زواج. أما إذا كانا لا يعيشان معا ورفع أحدهما دعوى قضائية للانفصال القانوني فكان لا يُطبق في مثل هذه الحالة.

للمزيد على يورونيوز:

382 طفلا تعرضوا للاعتداء الجنسي من قبل رجال دين في بولندا

تقدمت بدعوى قضائية بالتحرش ضد مدير مدرستها الدينية فأحرقوها حية!

عريضة لوقف رسم جدارية في ملبورن تصور أرديرن تحضن امرأة مسلمة

وقال زاك ستيفنسن عضو مجلس نواب الولاية، والذي صاغ التشريع، في بيان إن إلغاء القانون الذي وصفه بالبغيض تأخر كثيرا.

وأضاف "هذا يوم تاريخي، نحن نخرج بقوانين مينيسوتا من القرن التاسع عشر".

رويترز
تيم والز حاكم ولاية مينيسوتا الأمريكيةرويترز

تابعونا على الوتسآب والفيسبوك: