عاجل

إيران: إنفجارات ميناء الفجيرة تثبت هشاشة أمن دول الخليج العربية

 محادثة
حاملة الطائرات الأمريكية تعبر قناة السويس يوم 10 مايو أيار 2019
حاملة الطائرات الأمريكية تعبر قناة السويس يوم 10 مايو أيار 2019 -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال عضو كبير بالبرلمان الإيراني يوم الأحد إن الانفجارات قرب ميناء الفجيرة بالإمارات تثبت هشاشة أمن دول الخليج العربية.

وكتب حشمت الله فلاحت بيشة رئيس لجنة الأمن القومي بالبرلمان في حسابه على تويتر "انفجارات الفجيرة تظهر أن أمن جنوب الخليج...أشبه بالزجاج".

وذكرت وزارة الخارجية الإماراتية في بيان يوم الأحد أن أربع سفن تجارية تعرضت "لعمليات تخريبية" قرب المياه الإقليمية الإماراتية دون أن توقع خسائر بشرية.

وكانت حكومة الفجيرة نفت في وقت سابق في تغريدة على تويتر تقارير إعلامية عن وقوع تفجيرات داخل ميناء الفجيرة وقالت إن المنشأة تعمل بشكل طبيعي.

و في سياق متصل نقلت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء عن قائد بارز بالحرس الثوري قوله إن الوجود العسكري الأمريكي في الخليج كان دوما يمثل تهديدا خطيرا لكنه أصبح الآن هدفا.

وأرسل الجيش الأمريكي قوات شملت حاملة طائرات وقاذفات بي-52 إلى الشرق الأوسط لمواجهة ما قالت إدارة الرئيس دونالد ترامب إنها "مؤشرات واضحة" على تهديدات تمثلها إيران للقوات الأمريكية هناك.

وتحل حاملة الطائرات أبراهام لينكولن محل حاملة طائرات أخرى خرجت من منطقة الخليج الشهر الماضي.

وقال أمير علي حاجي زاده قائد القوة الجوية التابعة للحرس الثوري "حاملة طائرات تسع ما بين 40 و50 طائرة على الأقل وقوات قوامها نحو ستة آلاف جندي على متنها كانت في السابق تشكل تهديدا خطيرا لنا لكن الآن... تحولت التهديدات إلى فرص".

وأضاف "إذا أقدم (الأمريكيون) على خطوة فسنضربهم في الرأس".

للمزيد على يورونيوز:

قائد بالحرس الثوري الإيراني: إذا أقدمت أمريكا على خطوة فسنوجه لها ضربة في الرأس

روحاني يدعو إلى الوحدة لمواجهة الضغط الأمريكي "غير المسبوق"

شاهد: حاملة الطائرات الأمريكية أبراهام لينكولن تعبر قناة السويس

ونقلت الوكالة عن قائد البحرية الإيرانية الأميرال حسين خانزادي قوله اليوم الأحد إنه ينبغي رحيل القوات الأمريكية. وأضاف قائلا "وجود الأمريكيين بالخليج.. وصل إلى نهايته وينبغي أن يتركوا المنطقة".

ومن ناحية أخرى نقل متحدث باسم البرلمان عن قائد الحرس الثوري الإيراني قوله في جلسة برلمانية اليوم الأحد إن الولايات المتحدة بدأت حربا نفسية في المنطقة.

وقال بهروز نعمتي المتحدث باسم رئاسة البرلمان ملخصا تصريحات قائد الحرس الثوري وفقا لوكالة أنباء مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان الإيراني) "بالنظر إلى الوضع القائم في المنطقة، قدم القائد سلامي تحليلا يفيد بأن الأمريكيين بدأوا حربا نفسية لأن ذهاب وإياب جيشهم مسألة طبيعية".

وعُين الميجر جنرال حسين سلامي قائدا للحرس الثوري الإيراني الشهر الماضي.

وفي تصريحات منفصلة قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة على تويتر اليوم الأحد إن مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون وضع خططا لانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وانتهاج سياسات أكثر عدائية حيال بلاده حتى من قبل توليه المنصب الحالي.

ووضع ظريف مع التغريدة رابطا لمقال يعود لعام 2017 في (ناشونال ريفيو) كتبه بولتون بعنوان "كيف نخرج من الاتفاق النووي الإيراني".

وعلق ظريف على ذلك قائلا "مخطط مفصل لمعلومات مخابراتية كاذبة وحرب لا تنتهي ولعروض غير جادة لإجراء محادثات.. ما ينقصه هو أرقام الهواتف فحسب".

وذكرت محطة (سي.إن.إن) يوم الجمعة أن البيت الأبيض أعطى رقما هاتفيا للسويسريين للاتصال بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في حالة رغبة المسؤولين الإيرانيين في إجراء محادثات.

وتمثل السفارة السويسرية في طهران المصالح الأمريكية في إيران.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox