لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

للمرة الأولى ثلاثة أعضاء مسلمين في الكونغرس يشاركون في حفل إفطار رمضاني بمبنى الكابيتول

 محادثة
 للمرة الأولى ثلاثة أعضاء مسلمين في الكونغرس يشاركون في حفل إفطار رمضاني بمبنى الكابيتول
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مع اقتراب نهاية أشغال جلسات الكونغرس يوم الإثنين، تمّ تحضير وجبة إفطار بمركز زوار مبنى الكابيتول. الوجبة تتكون من التمر والأرز المتبل وشوربة اليقطين إضافة إلى سلطة وفواكه. كل شيء كان جاهزا لتناول الإفطار، وككل مساء ينتظر الصائمون فقط غروب شمس شهر رمضان، الشهر المقدس بالنسبة للمسلمين لتناول الإفطار. هذه المبادرة هي الأولى التي استضافها مبنى الكابيتول على شرف ثلاثة أعضاء مسلمين في الكونغرس.

الإفطار و"كسر الصيام" معا كانت لحظة تاريخية بالنسبة للنواب الديمقراطيين أندريه كارسون نائب ولاية إنديانا وإلهان عمر عن ولاية مينيسوتا ورشيدة طليب عن ميشيغان. إلهان عمر قالت: "إنه لأمر رائع أن نعمل معا في إحدى أعظم الهيئات وأكثرها قوة في العالم ونحصل على هذه الفرصة للاجتماع والاحتفال ومشاركتكم هذه التقاليد".

منظمة "المحامون المسلمون"، وهي منظمة قانونية غير ربحية أشرفت على تنظيم هذا الحدث الذي تزامن مع منتصف الشهر الفضيل الذي بدأ في الـ 5 من مايو-أيار.

ورغم غياب رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، والتي لم تتمكن من الحضور بسبب الاجتماعات التي اضطرتها للبقاء إلى وقت متأخر من المساء، إلا أن العديد من الأعضاء في مجلسي النواب والشيوخ تمكنوا من الحضور على غرار النائب ستيني هاميلتون هوير زعيم الأغلبية بمجلس النواب والسيناتور ريتشارد جوزيف دوربين.

للمزيد:

إفطار جماعي في كنيسة ببروكسل..حضره يهود ومسيحيون

شاهد: رمضان في باريس.. حلويات مغاربية لذيذة وتجمعات أسرية مبهجة

وشارك نواب سابقون في الكونغرس في الاحتفال إلى جانب بعض قدماء المحاربين ونشطاء من ديانات أخرى، وقد أشار أندريه كارسون إلى أنه لم يلاحظ حضور نواب جمهوريين. وخلال الإفطار الجماعي لم يتم تسليط الضوء على الأغلبية الجديدة وتنوعها في مجلس النواب الديمقراطي، وإنما تمّ التركيز على الدعم المستمر للسيدة إلهان عمر والسيدة رشيدة طليب أول سيدتين مسلمتين تدخلان الكونغرس.

Joshua Roberts Reuters

وبهذه المناسبة قالت رشيدة طليب: "أردنا أن نقدم نظرة مختلفة لم تكن موجودة على الطاولة"، مضيفة: "كان علينا أن نقوم بذلك بشجاعة، حتى في ظل الهجوم". مضيفة: "هذا الحدث يرفع مكانة جالية بأسرها شعرت لفترة طويلة بالتهميش. استُهدفنا ظلماً من أجل إشعال الخوف وتعزيز أجندة الكراهية، الليلة نجدد التزامنا بالعدالة، ونبذ الإقصاء، والشعور بالانتماء".

ومن بين التلميحات إلى التدقيق المستمر للسيدة عمر والسيدة طليب، أكد الحاضرون على ضرورة الوحدة، وقال العديد منهم إنهم حضروا ليس فقط لدعم المسلمين، وإنما أيضا لدعم جميع من يواجه التهديد والاضطهاد في كل أنحاء العالم. بعض الحاضرين شدد على أن حضور الاحتفال في الكابيتول يمثل "رسالة تضامن بمنزل الشعب".

رويترز

وعند الساعة الثامنة وثمانية عشرة دقيقة مساء عمّ الصمت مركز زوار مبنى الكابيتول وبدأت صحون التمر تتحرك يمينا وشمالا وتعالى صوت المؤذن معلنا موعد الإفطار ونهاية يوم آخر من شهر الصيام.