عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيسة الأرجنتين السابقة كريستينا فرنانديز تسعى للعودة إلى حلبة السياسة

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
رئيسة الأرجنتين السابقة كريستينا فرنانديز تسعى للعودة إلى حلبة السياسة
حجم النص Aa Aa

أطلقت رئيسة الأرجنتين السابقة كريستينا فرنانديز وزوجها ألبرتو فرنانديز المرشح للرئاسة حملتهما الانتخابية، بتنظيم تجمع حاشد في ضاحية من العاصمة بيونس آيرس.

واتخذ الزوجان من الوحدة ومكافحة الفقر خلال خطابهما شعارا لحملتهما. وكانت كريستينا فاجأت الكثيرين في الفترة الأخيرة، عندما أعلنت أنها ستخوض السباق نحو منصب نائب الرئيس، بدلا من الترشح للانتخابات الرئاسية.

وانطلقت الحملة إثر ظهور كريستينا حديثا أمام محكمة لأول مرة، ضمن سلسلة من المحاكمات التي تتهم فيها بالفساد. وتواجه فرنانديز اتهامات بتزعم منظمة إجرامية، تحتال على الدولة من خلال توفير مشاريع عمل عمومية جنوب البلاد في محافظة سانتا كروز بطريقة غير شرعية، وذلك خلال توليها الرئاسة في الفترة الممتدة بين 2007 و2015.

وينفي وسط اليسار الذي تنتمي إليه فرننديز الاتهامات، معتبرا المحاكمة غطاء سياسيا. واتهمت فرننديز إدارة خليفتها المحافظ موريسيو ماكري باضطهادها أملا في صرف نظر الناس، عن المشاكل الاقتصادية للأرجنتين التي قوضت شعبيته. وسوف تنظم الانتخابت الرئاسية الأرجنتينية في شهر تشرين الأول/أوكتوبر المقبل.

للمزيد عل يورونيوز:

شاهد.. إصابة نائب أرجنتيني ومقتل مستشاره في إطلاق نار قرب الكونغرس

محكمة أرجنتينية تبرئ الرئيس السابق كارلوس منعم في قضية تفجير مركز يهودي