لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

أسهم اليابان تغلق مستقرة ومخاوف التجارة تضغط على شركات التصدير

أسهم اليابان تغلق مستقرة ومخاوف التجارة تضغط على شركات التصدير
امرأة تمر أمام شاشة تعرض مؤشر نيكي في طوكيو يوم 14 مايو أيار 2019. تصوير: كيم كيونج هون - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

طوكيو (رويترز) – أغلق المؤشر نيكي الياباني مستقرا في ختام معاملات متقلبة يوم الخميس، مع تضرر معنويات المستثمرين جراء مخاوف من الحرب التجارية الأمريكية مع المكسيك والصين، وهو ما حول الدعم صوب الشركات ذات الانكشاف القوي على السوق المحلية وبعيدا عن الشركات المعتمدة على التجارة الخارجية.

وتراجع المؤشر نيكي القياسي 0.01 بالمئة ليغلق عند 20774.04 نقطة، بعد أن شهد ارتفاعا خلال جزء من الجلسة.

وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.3 بالمئة إلى 1524.91 نقطة.

وقال ماساهيرو أيوكاي الخبير الاستراتيجي المعني بالاستثمار لدى ميتسوبيشي يو.إف.جيه مورجان ستانلي للأوراق المالية “على الرغم من أن التوقعات بخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لأسعار الفائدة أدت إلى ارتفاع الأسهم الأمريكية، فإن استفادة الأسهم اليابانية كانت أقل لأن تخفيضات الفائدة الأمريكية ستعزز الين”.

وبلغ الين الياباني أعلى مستوى في خمسة أشهر يوم الأربعاء.

وألحقت المخاوف المرتبطة بالحروب التجارية التي يشنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على جبهات عدة الضرر بأسهم شركات أشباه الموصلات وغيرها من شركات التصدير.

ونزل سهم موراتا للتصنيع 3.9 بالمئة بينما تراجع سهم تي.دي.كيه 3.4 بالمئة وهوى سهم تايو يودن 4.7 بالمئة.

وانخفض سهم نيسان موتور 1.7 بالمئة وتراجع سهم ميتسوبيشي موتورز 5.9 بالمئة بعد أن قالت فيات كرايسلر إنها تخلت عن عرض اندماج بقيمة 35 مليار دولار لرينو، الشريك في تحالف مع الشركتين اليابانيتين.

وقفز سهم راكوتين 4.7 بالمئة بعد أن أعلنت شركة التجارة الإلكترونية عن تحالف مع شركة سكك حديد شرق اليابان بشأن الخدمات غير النقدية.

وزاد سهم سكك حديد شرق اليابان 1.1 بالمئة بينما ربح سهم سكك حديد غرب اليابان 1.7 بالمئة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة