لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

القمة الثلاثية في القدس: اتفاق على ضمان أمن إسرائيل وخلاف حول إيران

 محادثة
القمة الثلاثية في القدس: اتفاق على ضمان أمن إسرائيل وخلاف حول إيران
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

شهدت مدينة القدس اليوم أعمال القمة الثلاثية الأمريكية الروسية الإسرائيلية التي تناولت وناقشت العديد من ملفات المنطقة الساخنة وخاصة الملف الإيراني والوضع في سوريا.

واجتمع مستشار الأمن الأمريكي جون بولتون مع نظيريه أمين مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات، في المحادثات التي ترأس الوفد الإسرائيلي إليها رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

ووصف نتنياهو القمة بالتاريخية حيث تجتمع هذه القيادات من الدول الثلاث لأول مرة، ولأنها تعقد في القدس بعد نحو عامين من الاعتراف الأمريكي بها عاصمة لإسرائيل .

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن مساحة التعاون بين الدول الثلاثة باتت أكبر مما يتصوره البعض، خاصة ما يتعلق بتحقيق الاستقرار في سوريا، والتعاون الإسرائيلي الروسي هناك وتنسيق العمليات بينهما.

وبخصوص إيران تحديداً قال نتانياهو إن إسرائيل تحركت مئات المرات لمنع تعزيز وجود طهران العسكري في سوريا، مضيفًا أنهم سيواصلون منعها من استخدام الأراضي المجاورة كمنصات لمهاجمة إسرائيل، وسوف يردون بالقوة على أي عدوان.

وأكد رغبة الأطراف الثلاثة برؤية سوريا سالمة ومستقرة وآمنة، كما قال إنهم سيعملون على التنسيق لإخراج القوات الأجنبية التي دخلت سوريا بعد عام 2011، والتي تعد القوات الإيرانية أحدها بحسب الإسرائيلين في حين لا يرى الروس ذلك من المنظور نفسه لأنهم يعتبرون الوجود الإيراني شرعي جاء بناء على طلب الحكومة السورية.

مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون انتقد السلوك الإيراني وقال إنها سبب النزاع في الشرق الأوسط، وأشار لجهود وزير الخارجية مايك بومبو والمبعوث الأمريكي إلى إيران براين هوك اللذين يحاولان مناقشة الملف الإيراني في المنطقة مع الزعماء العرب.

وقال إن إيران يجب أن تتوقف عن سعيها لامتلاك أسلحة نووية، وأكد أن كل الخيارات مطروحة للوصول إلى هذا الهدف.

وكرر أمام الصحفيين مرتين أن إيران لا يجب أن تأخذ ضبط النفس الأمريكي حيالها كدليل ضعف.

وقال كذلك إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فتح الباب لمفاوضات حقيقية للتخلص من برنامج إيران النووي، ووقف سعيها لامتلاك أنظمة صواريخ باليستية، ووقف دعمها للإرهاب الدولي، وأن "كل ما تحتاجه إيران هو السير عبر هذا الباب المفتوح".

أما مستشار الرئيس الروسي للأمن القومي نيكولاي بيتروشيف فأكد أن موسكو تواجه الإرهاب في سوريا وأن طهران شريكتها في ذلك، وأكد على الصداقة التي تربط البلدين، رغم ذلك أكد التزام بلاده بأمن إسرائيل، وإن كانت ترى أنه من حق نظام الأسد أن يفتح أبوابه لمن يشاء.

للمزيد على يورونيوز:

وزير خارجية باكستان ليورونيوز: "التوتر الأمريكي الإيراني قد يعرض أفغانستان للخطر"

روسيا تؤكد أن الطائرة الأمريكية المسيّرة كانت تحلق في مجال إيران الجوي

"متخلّف عقليا".. هكذا نعت روحاني ترامب بعد فرضه عقوبات على مرشد الثورة