لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

باريس تمنع استخدام السيارات الملوّثة: الهواء قاتل

 محادثة
باريس
باريس -
حقوق النشر
Clément Costa
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كان السائق الباريسي محمد (36 عاماً) يقود سيارته في شوارع العاصمة الفرنسية، قبل أن يوقفه عناصر الشرطة ويحررون به ضبط سير، لأنه يخالف القانون "الجديد".

ويمتلك محمد سيارة تصنف ضمن خانة السيارات الملوِّثة (بكسر الواو) ولذا تمّت معاقبته، إذ أصدرت بلدية باريس قراراً يمنع استخدام السيارات المصنفة في الخانة الرابعة لناحية تلويث الهواء، بعدما كانت منعت استخدام السيارات المصنفة في الخانة الخامسة منذ سنتين.

وكانت مدن فرنسية أخرى قد أصدرت قرارات مشابهة، منها ليون ومارسيليا، ويرى البعض أن موجة الحر الشديدة التي تعيشها أوروبا أسهمت بتعجيل صدور هذه القرارات.

بأي حال، صار من الممنوع على السائقين الذين يمتلكون مركبات مصنفة في الخانتين الرابعة والخامسة قيادتها ما بين الساعة الثامنة صباحاً والثامنة مساء، في الأسبوع وعطلة نهاية الأسبوع، في العاصمة الفرنسية.

ولم يكن محمد وحيداً بحسب ما تقوله وكالة الصحافة الفرنسية، إذ تعرّض العشرات غيره لمخالفات، في مدينة تعاني من نسبة تلوث الهواء المرتفعة. وتضيف الوكالة أيضاً أن عدد السيارات التي تأثرت بهذه القرار الذي سرى مفعوله منذ صباح اليوم، الإثنين، بلغ نحو 30.000 سيارة، بينما بلغ عدد المواطنين الذين قد يتأثروا به نحو 5 ملايين مواطن.

كيف تصنّف السيارات في فرنسا؟

تصنف السيارات في فرنسا في ست خانات من حيث كمية غازات ثاني أكسيد الكربون التي تنتجها محركاتها. وحتى الآن منعت بعض المدن استخدام السيارات المصنفة في خانة Crit’air 5 أي ذات المحركات التي تعمل بالديزل والتي تمّ إنتاجها قبل العام 2001 أو بالبنزين قبل عام 1997، لتمنع في وقت لاحق استخدام السيارات المصنفة ضمن خانة Crit’air 4، أي التي تستهلك الديزل وتم إنتاجها قبل العام 2006، في الساعات المذكورة أعلاه.

يرى البعض أن العمل بحسب بطاقة نسبة التلوث التي تمتلكها السيارة سيسري في مدن كثيرة

ماذا يفعل الفقراء؟

يعمل محمد في قطاع البناء ويقود سيارة تمّ تصنيفها في الخانة الرابعة، ويقول لمراسل الوكالة إنه لا يمتلك الموارد الكافية لشراء سيارة جديدة، ثم يطرح عليه سؤالاً "كيف أعمل الآن"؟

بدوره، يسخر ميشال، أحد السائقين الذين تمت معاقبتهم أيضاً، ويقول إنه "سيشتري عربة كما في القديم ويجرها بالثيران". ويعرف ميشال أن عليه دفع غرامة قدرها 45 يورو في ظرف 15 يوماً وإذا لم يقم بذلك، سيكون عليه دفع 68 يورو بدل الـ 45.

ورغم أن الدولة الفرنسية وضعت نظاماً "علاوة" لمساعدة المواطنين في شراء سيارات جديدة أقل تلويثاً، إلا أن مبالغ المساعدات تبدو صغيرة مقارنة بأسعار السيارات في السوق.

ويقول نائب رئيسة بلدية باريس، إيمانويل غريغوار، إن تلوث الهواء يدفع ما بين 50.000 و60.000 شخص إلى الموت المبكر، وإن الأولوية هي صحّة الباريسيين.

ويضيف غريغوار "أوّل مصدر لتلوث الهواء هو السيارات".

يذكر أخيراً أن منع السيارات المصنفة في خانة Crit’air 3 (أي التي تعمل بالديزل وتم إنتاجها قبل 2010 وبالبنزين قبل 2005) ستمنع بحلول العام 2024.

أيضاً في موقعنا: