لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إجراءات أوروبية بحق المجر بعد شكاوى بشأن "تجويع" المهاجرين

 محادثة
صورة لمقر البرلمان المجري بالعاصمة بودابست
صورة لمقر البرلمان المجري بالعاصمة بودابست -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت المفوضية الأوروبية إنها بصدد اتخاذ إجراءات ضد ما وصفته بانتهاك المجر لحقوق اللاجئين بها.

وقُدمت 16 شكوى رسمية للمحكمة الأوروبية لحقوق الانسان زعمت منع السلطات المجرية الطعام عن 25 شخصاً لفترات تراوحت بين يوم وخمسة أيام بمنطقة الترانزيت التي أُنشئت خصيصاً لإيواء المهاجرين على الحدود المجرية – الصربية.

وقالت المحكمة الأوروبية إن السلطات المجرية لم تنف فحوى الشكاوى، بل شددت على أن المهاجرين غير محتجزين وبالتالي يمكنهم عبور الحدود لجلب الطعام من صربيا.

وانتقد فيليبي غونزاليس موراليس، المقرر الخاص للأمم المتحدة لحقوق المهاجرين، إجراءات السلطات المجرية بالمنطقة التي يعيش فيها حوالي 280 لاجئاً أغلبهم من الأطفال.

وتأوي منطقة الترانزيت اللاجئين الذين رُفضت طلبات لجوئهم ويقبعون في انتظار إجراءات ترحيلهم.

إقرأ أيضاً:

مدير الاستخبارات القومية الأميركية يترك إدارة ترامب ويستقيل من منصبه

شاهد: بوتين يشارك في احتفالات يوم البحرية الروسي في سانت بطرسبرغ

مقتل 20 وجرح 50 على الأقل في أوّل يوم من الحملات الانتخابية الأفغانية

ورد زولتان كوفاكس، سكرتير مكتب رئيس الوزراء المجري، سابقاً على الانتقادات الأوروبية بالقول إن المهاجرين ممن تتنظر طلبات لجوئهم ما زالوا يحصلون على حصصهم اليومية من الغذاء.

وأضاف كوفاكس أن المجر غير مسؤولة عن إطعام المهاجرين ممن لم يتقدموا بطلب لجوء أو رُفضت طلبات لجوئهم.

وعادة ما يُخير من رفضت طلبات لجوئهم بين العودة إلى بلادهم الأم أو إلى صربيا ولكن حقوقيين يقولون عن الحكومة الصربية ترفض إدخال اللاجئين إلى أراضيها منذ عام 2015.

وبنيت منطقة الترانزيت لاستيعاب المهاجرين الذين تدفقوا إلى أوروبا من سوريا وعدة دول أخرى عام 2015.