لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الأمن الأميركي "يستجوب" صحافيا بالمطار "لأنه يعمل في وكالة إخبارية كاذبة"

 محادثة
طائرة تابعة للخطوط الجوية الأميركية في مطار لوس أنجلس
طائرة تابعة للخطوط الجوية الأميركية في مطار لوس أنجلس -
حقوق النشر
REUTERS/Mike
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال صحافي بريطاني، اليوم، الجمعة، إن عنصراً تابعاً للأمن في مطار أميركي، سأله إذا كان يعمل لصالح وكالة إعلام تنشر أخباراً كاذبة/مضللة"، وهو التعبير الذي يستخدمه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بين الحين والآخر، ليهاجم وسائل إعلام محلية وعالمية.

وزعم جيمس ديير، رئيس تحرير مجلة "إمباير ماغازين"، وهي مجلة تنشر مقالات دورية عن الإنتاجات السينمائية والأفلام، أن عنصراً من هيئة الجمارك وحماية الحدود الأميركية "استجوبه" في مطار لوس أنجلس بعد أن قدّم له تأشيرة السفر الصحافية التي تخوّله من الدخول إلى الولايات المتحدة.

وغرّد ديير عبر حسابه على تويتر قائلاً إنه سافر إلى بلاد العم سام لتغطية فيلم "حرب النجوم" الذي صدر حديثاً، وأضاف في سلسلة من التغريدات أن عنصر الأمن أراد معرفة ما إذا كان يعمل لصالح شبكة "سي إن إن" أو "إم إس إن بي سي" "لأنهم ينشرون أخباراً كاذبة عن الشعب الأميركي".

ومعروف أن شبكتيْ الأخبار دخلتا في مناوشات مع الرئيس الأميركي، غير مرة، بينما وجه ترامب الاتهام إليهما ببث الأخبار الكاذبة مراراً، حتى أنه اشتبك كلامياً، ذات يوم، مع مراسل "سي إن إن" إلى البيت الأبيض.

ويرى ديير أنه تعرّض لهجوم (لفظي) عنيف من قبل رجل الأمن، الذي قال له "إن الصحافيين كاذبون، وإنهم يهاجمون الديمقراطية الأميركية". وبعد وقت قليل غرّد ديير مجدداً وقال إنه دخل إلى كاليفورنيا، نافياً أن تكون الأخبار التي نشرها عبر تويتر مجرد "أخبار كاذبة".

كان ديير يرد بذلك على انتقادات البعض الذي شككوا في صحّة روايته، وأوضح أنه لم يتمّ "توقيفه" أو "اقتياده إلى حجرة جانبية"، كما أنه لم يتعرّض لأي عنف جسدي أو معاملة سيئة من قبل عنصر الأمن.

مع ذلك أصر ديير على أن الأسئلة التي طرحت عليه في المطار "تهجمية وغير لائقة ومفاجئة".

وفي أوّل ردّ رسمي من قبل هيئة الجمارك وحماية الحدود الأميركية، لم يعلق متحدث باسم الهيئة على تغريدات الصحافي البريطاني ولكنه قال "إن المؤسسة لا تسمح بقول التعليقات، والقيام بالتصرفات غير اللائقة".

وأضاف المتحدث مطلباً المسافرين الذين يواجهون مشاكل أو سلوكيات سيئة "بملء استمارة الشكوى الرسمية كي يتم التحقيق في أي سلوك سيء بالطريقة المناسبة".