لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

واشنطن تفرض عقوبات على شبكة نقل بحري إيرانية تزعم أنها مرتبطة بالحرس الثوري

 محادثة
لم تكن واشنطن راضية عندما أفرجت سلطات جبل طارق عن ناقلة النفط الإيرانية غريس 1
لم تكن واشنطن راضية عندما أفرجت سلطات جبل طارق عن ناقلة النفط الإيرانية غريس 1 -
حقوق النشر
REUTERS/Jon NREUTERS/Jon Nazcaazca
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال المبعوث الأميركي لإيران، بريان هوك، اليوم، الأربعاء، إن واشنطن فرضت عقوبات اقتصادية جديدة على إيران وإنها "ستفرض عقوبات أخرى" مضيفاً أنه لا يضمن أن العقوبات القادمة ستعفي المبادرة الأوروبية.

وكانت مبادرة فرنسية قد سعت إلى تقديم قرض بقيمة 15 مليار دولار لإيران لقاء التزامها بالاتفاقية النووية المبرمة عام 2015، ولكن الأنباء تضاربت حول مصير تلك المبادرة.

وقال هوك "لا يمكننا توضيح الأمور أكثر من ذلك. نحن ملتزمون بممارسة أقسى درجات الضغط على طهران".

وفرضت الولايات المتحدة الأميركية، اليوم، عقوبات اقتصادية جديدة، على شبكة نقل بحري إيرانية وعناصر مسؤولين فيها، تزعم واشنطن أنهم على علاقة بالحرس الثوري الإيراني، بحسب بيان نشرته وزارة المالية والاقتصاد الأميركية (وزارة الخزانة).

على ذمة رويترز للأنباء، إن العقوبات الجديدة تمّ فرضها على 16 كياناً مرتبطاً بالشبكة، 10 أشخاص، كما تمّ إدراج سفينة على القائمة السوداء.

وتقول واشنطن إن الشبكة أسهمت في نقل كميات كبيرة من النفط إلى سوريا في السنوات الأخيرة، تبلغ قيمتها مئات ملايين الدولارات، في خرق للعقوبات المفروضة على سوريا. وتتضمن قائمة الأسماء التي فرضت عليها العقوبات الاقتصادية الجديدة، اسم وزير نفط إيراني سابق وابنه.

وذكر في البيان أن السلطات الأميركية ستجمد أموال الأشخاص الذين ذكرت أسماؤهم في القائمة، كما أن القانون الأميركي سيمنع أي شركة أميركية أو مواطن من التعامل مع الكيانات التي فرضت العقوبات عليها.

وأضاف البيان أن عدّة جهات استفادت مادياً من بيع الخام إلى جهات عدّة، أبرزها سوريا، منها الحرس الثوري الإيراني، فيلق القدس وحزب الله اللبناني. ويحدد البيان أن كمية الأموال التي حصلت عليها إيران من تلك المبيعات بلغت 750 مليون دولار.