عاجل

في خطوة صديقة للبيئة .. دار أزياء "غوتشي" تعلن تحييد الكربون من عملياتها

 محادثة
في خطوة صديقة للبيئة .. دار أزياء "غوتشي" تعلن تحييد الكربون من عملياتها
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يتجه عالم الأزياء يوماً بعد يوم لمجاراة الهموم البيئية التي تشغل العالم بأسره عن طريق إجراءات متعددة ومختلفة كإعادة التدوير أو الابتعاد عن استخدام الجلود الطبيعية والفراء، لكن هذا التوجه ما زال خجولاً ومتواضعاً مقارنة بحجم السوق وتشعبه.

في هذا السياق وفي سابقة من نوعها أعلنت دار الأزياء الفاخرة الإيطالية غوتشي أنها ستطبق مبدأ محايدة الكربون على سلسلة التوريد الخاصة بها بأكملها بحلول نهاية أيلول/ سبتمبر الجاري.

فبعد أول عرض أزياء محايد للكربون في أسبوع الموضة في نيويورك في وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت الدار مفاجأة بيئية خاصة: في خطوة جذرية ستقوم العلامة التجارية بمعالجة مشكلة انبعاثات الكربون في كل ما تقوم به بدءاً من سلسلة التوريد، إلى تخفيف البصمة الكربونية الناتجة عن تحركات الضيوف والعارضات والعارضين في أسبوع الموضة، وصولاً لإعادة التدوير وإنهاء استخدام الدعوات الورقية، هذا ما قالته غوتشي في منشورات باللونين الأبيض والأسود على موقع إنستغرام.

ينتظر أن تنفذ غوتشي أول منصة عرض أزياء محايدة للكربون في وقت لاحق هذا الشهر خلال أسبوع الموضة في ميلانو، وبحسب تصريح رئيس غوتشي التنفيذي ماركو بيزاري لصحيفة نيويورك تايمز فإن العلامة التجارية ستوازن بصمة سفر "1000 ضيف و 900 عامل، وستستخدم خشباً معاد التدوير وتوفر دعوات ورقية "معتمدة من قبل مجلس الإشراف على الغابات".

وتراقب غوتشي بالفعل استهلاكها للمياه والكهرباء، ولكن هذه هي المرة الأولى التي تلتزم فيها العلامة الإيطالية بتحييد الكربون بشكل كامل على المنصة، وستكون بالتالي علامة الأزياء الأولى في العالم التي تحصل على شهادة ISO 20121 من المنظمة الدولية لمعايير الجودة.

سبقت هذه الخطوة خطوات عديدة اتخذتها الدار في إطار المسؤولية البيئية، كإنتاج أحذية مصنوعة من البلاستيك الحيوي عام 2012، والإعلان عن وقف استخدامها بلاستيك PVC والتحول من البلاستيك البكر إلى البلاستيك المعاد تدويره في عام 2015، وإنتاج سترات رجالية من شبكات الصيد عام 2017.

وفي عام 2017، حدد الرئيس التنفيذي ماركو بيزاري خطة غوتشي للاستدامة التي تضمنت العديد من الالتزامات البيئية والأخلاقية، بما في ذلك الانضمام إلى تحالف "Free Fur" لوقف استخدام فراء الحيوانات في مجموعات العلامة عام 2018 والتبرع بمليون يورو لمبادرة اليونيسف لصالح الفتيات.

ورغم هذه الإجراءات يبقى التزام دار الأزياء ناقصاً، وما زالت الشفافية بخصوص الموردين مفتقدة بحسب تطبيق " good on you" الذي يقدم تقارير متعمقة حول اعتماد الاستدامة لدى علامات الأزياء التجارية، كما يبقى تصنيف غوتشي بشأن الحيوانات "ليس جيداً كفاية" حيث تستخدم خامات الجلد والصوف دون الإعلان عن مصادرها.

للمزيد على يورونيوز:

بعد اتهامها بالعنصرية "غوتشي" تسحب سترة بالاكلافا من الأسواق

كوينليفان أول متحولة جنسياً تعمل عارضة أزياء في دار شانيل

مصمم الأزياء السوري رامي العلي: عصرنا ذهبي للمصممين العرب

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox