عاجل

فيسبوك يعاقب نتنياهو مجددا لانتهاكه قانون الانتخابات ويعلق نظام الرسائل الآلية

 محادثة
فيسبوك يعاقب نتنياهو مجددا لانتهاكه قانون الانتخابات ويعلق نظام الرسائل الآلية
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

مجدداً اتخذت إدارة عملاق التواصل الاجتماعي فيسبوك قراراً بتعليق "نظام الرسائل الآلية" في حساب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بسبب انتهاكه قانون الانتخابات واستغلال الخاصية في تسريب معلومات تتعلق بالعملية الانتخابية الجارية في إسرائيل اليوم الثلاثاء 17 أيلول/ سبتمبر.

وقال متحدث باسم فيسبوك إن هذه الخطوة جاءت في إطار محاولة الشركة التعاون مع مسؤولي الانتخابات حول العالم لضمان النزاهة والشفافية: "نعمل مع مسؤولي الانتخابات حول العالم للمساهمة بضمان نزاهة الانتخابات. تنص سياستنا صراحة على أن المطورين ملزمون بالامتثال لجميع القوانين المعمول بها في البلد الذي يمكن فيه الوصول إلى تطبيقهم. لذلك قمنا بتعليق نشاط نظام الرسائل الآلية (لنتنياهو) بسبب انتهاك القانون المحلي، وذلك حتى إغلاق صناديق الاقتراع في الساعة 10 مساءً يوم الثلاثاء".

واستنكر نتنياهو هذا الإجراء معلقاً: "لقد علقوا نظام الرسائل الإلكترونية في تطبيق رسائل الفيسبوك الخاص بصفحة الليكود، إنه كالانقضاض على ذبابة بمطرقة يبلغ وزنها 100 كيلوغرام، هذا ما فعلوه. لقد حظرونا، حظرونا نحن فقط. هذا يعني أن ناشطينا لا يستطيعون التواصل.. لا يملكون أرقام الهواتف للاتصال بالناس وجلبهم لمراكز الاقتراع. علقوا نظام الرسائل الإلكترونية لدينا! هل هو قرار للجنة الانتخابات؟ هذا ببساطة لا يصدق. هذا غير مناسب ولا عادل ولا يطبق إلا علينا".

هذه المرة الثانية خلال أسبوع التي يتعرض فيها نتنياهو إلى هذا الإجراء، حيث قامت إدارة الموقع قبل خمسة أيام بخطوة مماثلة أوقفت خلالها نظام الرسائل الآلية لحملة حزب الليكود الانتخابية لمدة 24 ساعة بعد تحريض على العرب وقياداتهم في إسرائيل.

في تلك الحادثة، التي لاقت غضباً واسعاً من الأقلية العربية داخل إسرائيل، تم إرسال رسالة من قبل حملة نتنياهو تحذر من حكومة علمانية يسارية ضعيفة تعتمد على العرب، تقول الرسالة بالتفصيل: "يجب منع إقامة حكومة يسار خطيرة الأسبوع المقبل، مع لابيد وعودة، غانتس وليبرمان، حكومة يسار علمانية، ضعيفة، ترتكز على العرب الذين يريدون إبادتنا جميعاً، أطفال، نساء ورجالا. والتي ستسمح لإيران بالحصول على قنبلة نووية لتبيدنا جميعا".

وطالب على إثرها أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة، وهي ائتلاف من أربعة أحزاب عربية تخوض الانتخابات الإسرائيلية، ممثلي فيسبوك بمنع نتنياهو من بث رسائل كراهية وإزالة هذا التحريض.

وحاول نتنياهو التنصل من الحادثة عبر إعلان حملته أن الرسالة نشرت من قبل أحد الموظفين دون الرجوع إليه، وقال إنه لا ينشر مثل هذه الآراء عن العرب.

قبل أشهر كذلك قام فيسبوك بإغلاق حساب نجل نتنياهو لمدة 24 ساعة بسبب تعليقات اعتبرت مسيئة للمسلمين.

ووجهت الانتقادات لنتنياهو خلال الأيام الأخيرة لحملته بسبب تحذيراته التي لا أساس لها من أن الانتخابات قد تسرق من خلال عمليات التزوير في مراكز الاقتراع في القرى والبلدات العربية، وكانت الحكومة قد فشلت بتمرير قانون نصب كاميرات لمراقبة صناديق الاقتراع بدعوى حمايتها من التزوير.

للمزيد على يورونيوز:

بين المقاطعة والمشاركة.. هل ستقف أصوات فلسطينيي الداخل عثرة بطريق نتنياهو؟

كيف يرى الفلسطينيون الانتخابات الإسرائيلية؟

نتنياهو أمام تحدّ قوي في ثاني تشريعيات تشهدها البلاد خلال 5 أشهر

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox