عاجل

ارتفاع حصيلة ضحايا الأمطار في شرق الهند إلى نحو 140 قتيلا

 محادثة
عمال الإنقاذ يخلون منطقة من السكان بعد الفيضانات
عمال الإنقاذ يخلون منطقة من السكان بعد الفيضانات -
حقوق النشر
REUTERS/Stringer
حجم النص Aa Aa

ارتفعت حصيلة ضحايا الأمطار الموسمية الغزيرة في شرق الهند إلى قرابة 140 قتيلا، وفق ما أعلن مسؤولون اليوم، الثلاثاء، فيما غرقت مستشفيات ومدارس بمياه الأمطار.

وكانت دائرة الأرصاد الهندية قد ذكرت أن فصل الأمطار الحالي هو الأكثر غزارة منذ 1994، وصنفته "فوق المعتاد". وموسم أمطار هذا العام أطول من المعتاد.

في الأيام الأربعة الماضية قضى 111 شخصا في ولاية أوتار براديش و28 آخرين في ولاية بيهار المجاورة، وفق ما ذكر مسؤولون حكوميون لوكالة فرانس برس.

واضطرت السلطات لنقل 900 سجين من منطقة باليا بولاية أوتار براديش "لضمان سلامتهم وصحتهم" بعد أن غمرت مياه الأمطار سجنهم.

واستخدم أهالي باتنا، عاصمة ولاية بيهار والتي يسكنها مليوني نسمة، قوارب النجاة لمغادرة منازلهم الغارقة بالمياه. ورغم توقف هطول الأمطار، لا تزال مساحات واسعة من المدينة غارقة بالمياه فيما المدارس والمتاجر مغلقة.

وأظهرت مشاهد التلفزيون مستشفيات ومناطق سكنية عائمة بمياه الأمطار. وقام مسؤولو إدارة الكوارث بتسليم الحليب والموز ومياه الشرب في قوارب مطاطية.

ويستمر موسم الأمطار السنوي عادة من حزيران/يونيو حتى أيلول/سبتمبر. لكن الأمطار الغزيرة استمرت في التساقط على مناطق عدة من الهند هذا العام، وعاثت معها الفوضى.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox