عاجل

أجواء متوترة بين فرنسا وتركيا قبيل مواجهة كروية في تصفيات أمم أوروبا

 محادثة
أجواء متوترة بين فرنسا وتركيا قبيل مواجهة كروية في تصفيات أمم أوروبا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

حالة إنذار إلى حد الخطر أعلنت في سان دوني في فرنسا، حيث ينتظر أن يخوض المنتخب المحلي أمام نظيره التركي مباراة، في إطار التصفيات المؤهلة لنهائيات أمم أوروبا لكرة القدم 2020، وذلك وسط ظروف أمنية ودبلوماسية دقيقة، زاد من حدتها إلغاء وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان حضور اللقاء، في وقت يشعر الفرنسيون بالسخط، جراء الخسارة التي تكبدها منتخبهم في لقاء كونيا بنتيجة هدفين لصفر.

وفي ملعب "ستاد دو فرانس"، ينتظر أن يحضر آلاف المشجعين الاتراك، إلى جانب عشرات آلاف المشجعين الفرنسيين، في الملعب الذي يتسع لأكثر من ثمانين الف متفرج.

المنتخبان قريبان جدا من التأهل لليورو 2020، فالمنتخب الفرنسي سيتأهل إذا فاز بالمباراة، أما إذا تعادل او خسر، فإن التأهل سيكون مشروطا بتعثر ملاحقيه.

وتلقي الدبلوماسية بظلالها على الحدث الرياضي، إلى حد ألغى عنده وزير الخارجية الفرنسي حضور المباراة، على خلفية تدخل تركيا العسكري في شمال سوريا ضد وحدات حماية الشعب الكردية، التي تصنفها انقرة تنظيما إرهابيا، بينما كانت تلك القوات حليفة للغرب في مكافحة عناصر تنظيم داعش.

وقد أدانت فرنسا "هجوما أحادي الجانب"، وعلقت مبيعات الأسلحة إلى تركيا، في وقت نظمت مظاهرات في باريس دعما للاكراد في سوريا نهاية الأسبوع الماضي.

إلى ذلك دعا الفرنسي رئيس اتحاد الديمقراطيين المستقلين جان كريستوف لاغارد إلى إلغاء المباراة بين البلدين، قائلا في حسابه الخاص على موقع تويتر، إنه لا يمكن استقبال "من يقتلون" حلفاء فرنسا من الاكراد.

وأثار لاغارد في حديثه تحية اللاعبين الأتراك، دعما لجنود بلادهم المشاركين في العملية العسكرية شمالي سوريا، وذلك خلال احتفالهم بانتصارهم على ألبانيا يوم الجمعة، .

من جانبه قال مدرب المنتخب التركي سينول غونس إنه لا يريد أن تطغى هذه المناقشات على المباراة، مبينا أن لاعبيه يشجعون جنود بلادهم، ولكنه ضد أي شكل من أشكال العنف، إذ يخشى أن يكون هناك صدام بين المشجعين الأتراك من جهة، والمتعاطفين مع الأكراد في شمال سوريا من جهة أخرى.

وتعيش جالية تركية تعد بمئات الآلاف في فرنسا، إذ بلغ عدد الناخبين الأتراك المسجلين في فرنسا خلال الانتخابات التشريعية لسنة 2015 أكثر من 300 ألف ناخب تركي.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد: الأكراد في لبنان ينددون بالعملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا

إردوغان: القوات المدعومة من تركيا ستتوغل في عمق الأراضي السورية إلى نحو 35 كيلومترا

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox