عاجل

بومبيو ينتقد تحقيقا أجرته السلطات العراقية حول أعمال العنف الأخيرة

 محادثة
وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو- أرشيف رويترز
وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو- أرشيف رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

دعت الولايات المتحدة الجمعة الحكومة العراقية إلى "الإصغاء للمطالب المشروعة" للمتظاهرين الذين يطالبون بإسقاط النظام رغم وعود المسؤولين بإصلاحات.

وانتقد وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو في بيان أيضا التحقيق الذي أجرته السلطات في بغداد حول أعمال العنف الدامية التي تخللت التظاهرات، معتبرا أنها "تفتقر الى الصدقية الضرورية"، ومؤكدا أن "العراقيين يستحقون العدالة وأن تتم محاسبة المسؤولين فعليا".

وأضاف "ينبغي التخفيف من القيود المشددة التي فرضت أخيرا على حريتي الصحافة والتعبير"، معتبرا أنه "لا يمكن فصل" هذه الحريات "عن أي اصلاح ديموقراطي".

وكان بومبيو طلب منذ بداية تشرين الاول/اكتوبر من الحكومة العراقية أن تحترم مطالب المتظاهرين وتلتزم "أكبر قدر من ضبط النفس".

ويأتي موقفه الجديد فيما دخلت الإحتجاجات الشعبية شهرها الثاني مع تحذير المرجع الشيعي الأعلى آية الله السيد علي السيستاني الجمعة من تدخل أي "طرف اقليمي او دولي" في الأزمة.

وأكد السيستاني في خطبته التي تلاها ممثله السيد أحمد الصافي في كربلاء أن التغيير "موكول إلى اختيار الشعب العراقي ... وليس لأي شخص أو مجموعة أو جهة بتوجه معين، أو أي طرف إقليمي أو دولي أن يصادر إرادة العراقيين في ذلك ويفرض رأيه عليهم".

وتواصلت الاحتجاجات التي انطلقت منذ بداية تشرين الاول/أكتوبر، في بغداد ومدن متفرقة في وسط وجنوب البلاد، رغم الإجراءات الأمنية المشددة التي خلفت منذ 25 من الشهر أكثر من 250 قتيلا.

وفيما يواصل القادة السياسيون في البلد الذي يواجه شللاً في بعض مفاصله، تقديم وعود باصلاحات بينها إجراء انتخابات مبكرة يصر المحتجون على مطلبهم "اسقاط النظام السياسي بالكامل" والذي يعاني من انقسامات بين أطراف موالية لايران واخرى للولايات المتحدة.

للمزيد على يورونيوز:

منظمة العفو الدولية: العراق يستخدم قنابل مسيلة للدموع "تخترق جماجم" المتظاهرين

حقوقيون يسعون إلى توثيق أعداد قتلى وجرحى احتجاجات العراق

الرئيس العراقي: رئيس الوزراء "موافق" على الاستقالة في حال اتفقت الاحزاب على بديل

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox