عاجل

أصغر ثقب أوزون يغلق أبكر من المعتاد

 محادثة
أصغر ثقب أوزون يغلق أبكر من المعتاد
حقوق النشر
ناسا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يبدو أن عام 2019 لم يشهد فقط أصغر ثقب أوروزن على الإطلاق منذ بدء رصده، بل أيضاً سجل أقصر مدة لوجود الثقب الذي أغلق بشكل كامل في وقت أبكر بكثير من السنوات السابقة.

حيث اختفى أصغر ثقب أوزون تم رصده منذ 35 عاماً فوق القطب الجنوبي بشكل مبكر غير معتاد، وفقًا لما ذكره علماء من خدمة مراقبة الأجواء كوبرنيكوس (CAMS) التابعة للمركز الأوروبي للتنبؤات الجوية متوسطة المدى (ECMWF) الذين يراقبون نشاطه منذ آب/ أغسطس.

عادة يبدأ ثقب الأوزون في الظهور في آب/ أغسطس، ويصل إلى حجمه الأقصى في تشرين الأول/ أكتوبر قبل أن يغلق مرة أخرى في نهاية تشرين الثاني /نوفمبر إلى كانون الأول/ ديسمبر، إغلاقه المبكر في بداية تشرين الثاني/ نوفمبر هذا العام غير عادي.

بحسب العلماء فإن الاحترار المفاجئ في طبقة الستراتوسفير فوق أنتاركتيكا أدى إلى تشكل دوامة قطبية أقل استقرارًا وأكثر دفئًا من المعتاد، مما أدى إلى انخفاض استنفاد الأوزون، وبالتالي جعل الثقب هذا العام أصغر ثقب منذ منتصف الثمانينيات، وأن تكون فترة وجوده قصيرة بشكل غير عادي.

إلا أن فينسنت هنري بوتش، رئيس دائرة مراقبة الغلاف الجوي في كوبرنيكوس، ينبه إلى أن هاتين الملاحظتين لا تعنيان أن طبقة الأوزون في طريقها للتعافي بأسرع من المتوقع، حيث تعافي طبقة الأوزون سيستغرق عقوداً ويستلزم جهوداً للمراقبة الدولية للمواد الضارة بالطبقة، ومن المتوقع أن يعود الوضع إلى ما كان عليه في الثمانينيات عام 2060 إذا سار كل شيء كما هو مخطط.

ظهر ثقب الأوزون لأول مرة منذ عقود، بسبب الانبعاثات الضارة للمواد الكيميائية الناشئة عن الهباء الجوي، والمبردات، والمبيدات الحشرية والمذيبات. وتم التوقيع على بروتوكول مونتريال لعام 1987 من قبل 196 دولة والاتحاد الأوروبي ، للتخلص التدريجي من المواد الكيميائية الرئيسية المستنفدة للأوزون.

وتحمي طبقة الأوزون جميع أشكال الحياة على الأرض من الأشعة فوق البنفسجية الضارة.

للمزيد على يورونيوز:

ثقب الأوزون يسجل هذا العام أصغر حجم له منذ اكتشافه مطلع الثمانينيات

للمرة الأولى.. علماء يرصدون ثقبا يبتلع نجما بحجم شمسنا

حجم ثقب الأوزون في 2019 هو الأصغر منذ 30 عاماً

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox