عاجل

مشروع قانون فرنسي لمنع الإعلانات الخاصة بيوم "الجمعة السوداء"

 محادثة
مشروع قانون فرنسي لمنع الإعلانات الخاصة بيوم "الجمعة السوداء"
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تقدم برلمانيون فرنسيون بمسودة مشروع قانون، يهدف إلى حظر الحملات الدعائية ليوم "الجمعة السوداء".

وتكمن فلسفة المقترح في الحد من الاستهلاك المفرط، فهو مفهوم مستورد من الولايات المتحدة الأمريكية، يحث الناس على مزيد من الاستهلاك عبر إعلانات تخفيضات في الأسعار بنسب كبيرة.

وينتقد أصحاب المقترح القانوني، مخلفات النفايات التي تنجر عن هذا اليوم الإستهلاكي المفرط، وهو ما قد يظر بالبيئة.

"البلاك فرايدي" (الجمعة السوداء)، هو اليوم الذي يأتي مباشرة بعد عيد الشكر، وعادة ما يكون في نهاية شهر تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام، ويعتبر هذا اليوم بداية موسم شراء هدايا عيد الميلاد، بدأت الفكرة في الولايات المتحدة ثم انتشرت تدريجيا في باقي أنحاء العالم.

ومن ضمن الحجج التي تضمنتها المسودة أن القوانين الفرنسية تحدد أوقات "تخفيضات الأسعار"، ومدتها ستة أسابيع في فصلي الشتاء والصيف.

ونشر النائب الفرنسي ماتيو أورفلان تدوينة انتقد فيها "البلاك فرايدي" قائلا: المشروع الذي تقدمنا به وجد أغلبية كبيرة، لمكافحة الممارسات السيئة "للبلاك فرايدي"، يجب أن نوقف هذه الإعلانات التي تضلل المستهلك".

وتقدّم وزير البيئة السابق دلفين باثو بمشروع القانون وتمت الموافقة عليه من قبل لجنة التنمية المستدامة، وسينظر فيه مجلس النواب الفرنسي.

هذا يعني أنه لن يؤثر على دعاية "البلاك فرايدي" لهذا العام ولكن إذا تم إقراره ، قد يؤثر يمنع الحملات الإعلانية في السنوات القادمة. وذكرت شركة أحذية فرنسية، إنها جندت ما لا يقل عن 600 متجر وعلامة تجارية فرنسية، لمقاطعة "البلاك فرايدي".

للمزيد على يورونيوز:

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox