عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هل يشكل فوز جونسون بالانتخابات العامة البريطانية خطراً على "بي بي سي"؟

محادثة
euronews_icons_loading
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون   -   حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

ألمح رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، إلى إمكانية التوقف عن تمويل هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، من أموال الضرائب، وقال "إنه من غير الواضح إذا ما كان الاستمرار في دعم الشبكة بالمال العام أمراً ضرورياً".

وشبكة "بي بي سي" هي مؤسسة إعلامية لا تتلقى أي دعم من الحكومة البريطانية، وإنما تعتمد في تمويلها على الضرائب التي تفرضها الدولة على كل جهاز تلفاز في البلاد، إذ يتحتم على مالكه دفع ضريبة سنوية يصار إلى جمعها لصالح تمويل الـ"بي بي سي"، وتساءل جونسون إن كان هذا النظام لا يزال مناسباً للعصر الذي نعيشه.

وقال جونسون في تصريحات أدلى بها اليوم الإثنين: "أتعرض لضغوط لعدم الارتجال في اتخاذ القرارات، لكن عليك أن تسأل نفسك ما إذا كان هذا النهج في تمويل التلفزيون أو المؤسسة الإعلامية (بي بي سي)، أمر منطقي على المدى البعيد، بالنظر إلى طرق التمويل الأخرى التي تعتمدها المؤسسات الإعلامية الأخرى".

والـ"بي بي سي" هيئة إعلامية تأسست عام 1927 ومقرّها المملكة المتحدة، وتضمّ شبكة من القنوات التلفزيونية الفضائية والمحلية والمحطات الإذاعية، فضلاً عن أنها تتحدث بعدة لغات منها العربية.

والجدير بالذكر أن محطة الـ"بي بي سي" التلفزيونية نظّمت أول من أمس منظارة بين جونسون، وزعيم حزب العمّال جيريمي كوربين، حول قضايا الساعة قبل أيام من الانتخابات العامة المقرر إجراؤها في الثاني عشر من شهر كانون الأول/ديسمبر الجاري.

وأعرب سياسيون بريطانيون كبار عن شعورهم بالإحباط بعد تلك المناظرة، التي قالها عنها المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الليبرالي توم بريك إنها كانت "تجسيدا للسياسة البريطانية في أسوأ حالاتها، فكلا الزعيمين لم يقدما شيئاً، ولم تحدث المناظرة أي فارق يُذكر، وكلاهما افتقد إلى الصدق بشأن الألم الذي سيخلفه البريكست لمجتمعاتنا"، على حد تعبير بريك.

للمزيد في "يورونيوز":