عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس الوزراء الأثيوبي أبي أحمد يتسلّم اليوم جائزة نوبل للسلام

محادثة
رئيس الوزراء الأثيوبي أبي أحمد يتسلّم اليوم جائزة نوبل للسلام
حجم النص Aa Aa

يتسلّم رئيس وزراء إثيوبيا، آبي أحمد، اليوم الثلاثاء، في العاصمة النرويجية، أوسلو، جائزة نوبل للسلام التي حاز عليها "لمبادرته الحاسمة لحل النزاع الحدودي مع إريتريا المجاورة "وجهوده من أجل"السلام والتعاون الدولي".

وكانت لجنة نوبل النرويجيةـ حددت، قبل شهرين الفائز أبي أحمد، ليكون خليفة طبيب التوليد الكونغولي دينيس مكوجي والعراقية الأيزيدية نادية مراد، اللذين حصلا على الجائزة مناصفة السنة الماضية تقديراً على جهودهما في مكافحة أعمال العنف الجنسية.

ومن المقرر أن يلقي أبي أحمد خطابا، بعد ظهر اليوم، حتى يؤكد قبول الجائزة التي تصل قيمتها إلى مليون دولار، (902 ألف يورو)، ويجري منحها إلى جانب ميدالية ذهبية وشهادة.

وكان آبي وصل، أوسلو، يوم أمس الاثنين، وكان في استقباله ممثلون عن اللجنة النرويجية لجائزة نوبل، هذا الجائزة التي هي عبارة عن ست جوائز تمنحها مؤسسة سويدية ونرويجية كل عام لأشخاص حققوا إنجازات كبيرة على الصعيد الأكاديمي أو الثقافي أو العلمي.

وفي سياق متصل، كانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية ذكرت أن أبي أحمد يرفض عقد مؤتمرات صحفية وندوات على هامش تسلّمه الجائزة، علماً أنه درجت العادة على أن يشارك الحائز على جائزة نوبل في ندوات صحفية، كما هو الحال مع الندوات التي تنظمها منظمة "أنقذوا الأطفال" و"لجنة نوبل".