عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البنتاغون: الطلاب العسكريون السعوديون في الولايات المتحدة لا يشكلون تهديداً

Access to the comments محادثة
أدى الهجوم الذي نفذه الشمراني في قاعدة بنساكولا في فلوريدا إلى مقتل ثلاثة أشخاص
أدى الهجوم الذي نفذه الشمراني في قاعدة بنساكولا في فلوريدا إلى مقتل ثلاثة أشخاص   -   حقوق النشر  أ ب   -   Cliff Owen
حجم النص Aa Aa

قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) اليوم، الخميس، إن المراجعة التي قامت بها بخصوص الطلاب العسكريين السعوديين المتدربين في الولايات المتحدة، ويبلغ عددهم نحو 850 طالباً، أظهرت "أنهم لا يشكلون أي تهديد".

وقامت الوزارة بالمراجعة إثر هجوم مسلح نفذه الضابط السعودي محمد الشمراني في قاعدة بحرية في فلوريدا بداية الشهر الحالي، وأدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

وخلال مؤتمر صحافي موجز عقد في مقر وزارة الدفاع، قال غاري ريد، أحد المدراء عن الاستخبارات العسكرية للصحافيين "لم نجد أية معلومات تشير إلى تهديد وشيك بعد المراجعة".

ومن المحتمل أن تؤدي نتيجة المراجعة إلى إعادة تفعيل برامج العسكريين المتدربين السعوديين، التي تمّ تعليق معظمها على الأراضي الأميركية بعد هجوم فلوريدا.

وبحسب ما تقوله وكالة رويترز، إن نشاط الطلاب السعوديين في القواعد العسكرية الأميركية اقتصر بعد الهجوم على بعض الحصص الدراسية، كما تمّ تعليق الطلعات الجوية لقادة الطائرات.

وكان مكتب التحقيقات الفدرالي قال في وقت سابق إنه يعتقد أن الملازم السعودي محمد سعيد الشمراني، 21 عاماً، تصرّف "بمفرده" عندما هاجم قاعدة بنساكولا الجوية في فلوريدا في السادس من كانون الأول/ديسمبر، قبل أن يرديه أحد عناصر الأمن.