عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رحلة قاتلة.. تنتهي بوفاة طفل متجمدا في تجويف عجلات طائرة قادمة من ساحل العاج إلى فرنسا

محادثة
 رحلة قاتلة.. تنتهي بوفاة طفل متجمدا في تجويف عجلات طائرة قادمة من ساحل العاج إلى فرنسا
حقوق النشر  Wikimedia
حجم النص Aa Aa

عثرت شرطة مطار "شارل ديغول" بالعاصمة الفرنسية باريس، على طفل تجمد حتى الموت بين عجلات طائرة قادمة من ساحل العاج.

الهالك "آني عيباهي لوران بارتيليمي"، البالغ من العمر 14 عاما، يرجح المحققون سببين لوفاته، إما بسبب البرد القارس، حيث تنخفض درجات الحرارة إلى حوالي 50 درجة مئوية تحت الصفر على ارتفاعات تتراوح بين 9000 و10000 متر، أو بسبب الاختناق.

وأظهر فيديو نشره تلفزيون محلي، الطفل متشبثا بالهيكل السفلي للطائرة بينما كانت تستعد للإقلاع.

ونقلت صحيفة "فراتينييت ماتان" المحلية عن وزير النقل في ساحل العاج أمادو كوني قوله "في الفيديو، نرى شخصا يرتدي قميصا. نعتقد أنه تمكن من الوصول إلى منطقة الطيران بالتسلق فوق الجدار. ثم اختبأ تمسك بالهيكل السفلي للطائرة أثناء الإقلاع".

وذكرت الوزارة أن والدي الطفل، وهو من منطقة يوبوغون الفقيرة في أبيدجان، تعرفا عليه وأكدا هويته.

يذكر أن الطائرة من طراز بوينغ 777 تابعة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية، قد أقلعت في وقت متأخر من الليل يوم الثلاثاء الماضي، ووصلت إلى مطار شارل ديغول في وقت مبكر من يوم الأربعاء، بعد رحلة استمرت 6 ساعات ونصف الساعة.

وتؤكد حكومة ساحل العاج أنها تعمل على تعزيز الأمن في المطار، والتفكير في إنشاء منطقة عازلة حوله.

ويعد ما قام به الطفل، محاولات نادرة للغاية، ويكاد يكون من المستحيل النجاة منها.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox