عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تدابير أوروبية لمواجهة مخاطر شبكات الجيل الخامس

محادثة
euronews_icons_loading
تدابير أوروبية لمواجهة مخاطر شبكات الجيل الخامس
حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

بإمكان دول الاتحاد الأوروبي حظر شركات الاتصالات التي قد تشكل مخاطر أمنية، وعلى هذا الأساس اتخذ الاتحاد الأوروبي تدابير لمواجهة المخاطر الأمنية المتعلقة بتطبيق الجيل الخامس من الهواتف المحمولة حيث ستلتزم الدول الأعضاء بالاستفادة من تقنية الجيل الخامس بطريقة مشتركة تعتمد على تقييم موضوعي للمخاطر المحددة وإجراءات متناسبة للتخفيف من تلك المخاطر.

وسيقوم الاتحاد الأوروبي بتعزيز متطلبات الأمن لمشغلي شبكات الهواتف المحمولة من جهة وتقييم بيانات المخاطر بالنسبة للموردين من جهة أخرى، إضافة إلى فرض قيود ذات صلة للموردين الذين يعتبرون مصدر مخاطر عالية.

وأكد المفوض الأوروبي للسوق الداخلية تيري بروتون أن الاتحاد الأوروبي سيزود الدول الأعضاء في التكتّل وشركات الاتصالات والمستخدمين بالأدوات اللازمة لتأسيس بنية تحتية أوروبية وحمايتها بأعلى معايير الأمان حتى يتمكن الجميع من الاستفادة الكاملة بإمكانات شبكات الجيل الخامس.

ومن المقرر أن تلعب شبكات الجيل الخامس دورا هاما في تطور الأعمال والاقتصاد الرقمي والمجتمع في أوروبا حيث ستساهم في تطوير الخدمة الرقمية في الكثير من المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

وكانت الحكومة البريطانية قد أعلنت أنها ستسمح بمشاركة جزئية في شبكة الجيل الخامس للاتصالات لشركات تصنيع معدات الاتصالات التي ينطوي التعامل معها على "مخاطر"، في إشارة إلى شركة "هواوي" الصينية. وجاء ذلك بعد تعرض بريطانيا إلى ضغوط أمريكية شديدة لاستبعاد التعاون مع "هواوي" التي تتهمها واشنطن بالتجسس لصالح الحكومة الصينية، وهو ما ترفضه الشركة الصينية جملة وتفصيلا.