عاجل
This content is not available in your region

طائرة أممية تجلي أطفالا مرضى من صنعاء إلى خارج اليمن بهدف العلاج

محادثة
euronews_icons_loading
طائرة أممية تجلي أطفالا مرضى من صنعاء إلى خارج اليمن بهدف العلاج
حقوق النشر
أ ب
حجم النص Aa Aa

أجلت طائرة تابعة للأمم المتحدة من مطار صنعاء أمس الإثنين سبعة أطفال يمنيين يعاني بعضهم من فشل كلوي، لتلقي العلاج في الخارج، وذلك في أول رحلة ضمن جسر جوي لنقل مرضى من العاصمة الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين.

وهبطت الطائرة بعد الظهر في مطار الملكة علياء الدولي جنوب العاصمة الأردنية عمان، ونزل منها الأطفال مع ذويهم قبل أن تقلهم حافلات مباشرة الى مستشفيات في المدينة.

جسر جوي

وقالت ليز غراندي منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن لفرانس برس، إن الرحلة أقلّت سبعة أطفال مع عائلاتهم إلى الأردن، مؤكّدة أنّ الأمم المتحدة كانت تعمل منذ عامين مع الأطراف المعنية لإطلاق هذا الجسر الجوي.

ومطار صنعاء، العاصمة التي يسيطر عليها الحوثيون منذ عام 2014، مغلق منذ 2016 أمام الرحلات الجوية، ويتحكم تحالف عسكري تقوده في السعودية في هذا البلد بالحركة فيه، ولا يسمح إلا لطائرات الامم المتحدة ومنظمات انسانية باستخدامه.

ومنذ إغلاقه، لم يتم نقل مرضى للخارج إلا في مناسبة واحدة، قبيل محادثات سلام في السويد في عام 2018 على متن طائرة كويتية، نقلت مجموعة من المصابين الحوثيين من صنعاء إلى سلطنة عمان.

وهذه المرة الاولى التي تُفتح فيها أجواء المطار أمام سلسلة رحلات لنقل المرضى، بموجب مبادرة أعلن عنها التحالف العسكري بقيادة السعودية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، كخطوة لبناء الثقة بين أطراف النزاع.

انتقاد خطة الإجلاء

وفي مطار صنعاء، جلس الطفل عبد الله عابد الذي يعاني من فشل كلوي في انتظار الطائرة مع والده، وقال والده عابد علي مرشد لفرانس برس "نشعر بالفرح لسفرنا إلى الأردن ...الأمراض المستعصية في اليمن كثيرة وتحتاج إلى السفر".

وقال علي صلاح الذي تعاني ابنته من خلع في كتفها، إن انتظاره طال ستة أشهر من أجل السفر لإجراء العلمية الجراحية، وقال إن فرحته لن تتم إلا بعد أن تغادر كل الحالات الحرجة.

وكان المتمردون الحوثيون انتقدوا الأحد خطة الإجلاء، ما أثار مخاوف من إمكانية إلغاء الرحلة. وبحسب وزارة الصحة التابعة للحوثيين، فإن عدد المسجّلين في قوائم الجسر الجوي الطبي يبلغ حوالي 30 مريضا يعانون من أمراض خطيرة، بينما أفادت منظمة الصحة العالمية بإن نظام النقل من صنعاء سيكون عبر طائرة أممية صغيرة، تتسع لعدد 7 مرضى فقط مع مرافقيهم في الرحلة الواحدة، مشيرة إلى أنه سيتم نقل البقية خلال الأيام المقبلة المقبلة عبر ثلاث رحلات.

ويشهد اليمن منذ 2014 حرباً بين المتمرّدين الحوثيين المقرّبين من إيران، والقوات الموالية لحكومة الرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي. واشتدت الحرب مع تدخل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة في آذار/مارس 2015.

وتسبّب النزاع على السلطة في اليمن بمقتل وإصابة عشرات الآلاف، بينهم عدد كبير من المدنيين بحسب منظمات إنسانية، خصوصا منذ بدء عمليات التحالف ضد المتمردين لوقف تقدّمهم في اليمن، المجاور للمملكة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox