عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قراصنة ينجحون في اختراق حساب فيسبوك على تويتر

محادثة
شركات الانترنت
شركات الانترنت   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

نجح قراصنة في اختراق حساب شركة فيسبوك على تويتر الجمعة حيث أشارت معلومات إلى أن مجموعة تدعى "أورماين" ومقرها السعودية تنشط في كشف نقاط الضعف بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي البارزين. ولم تتردد المجموعة في التغريد مازحة "حسنا، يبدو أنه بالإمكان اختراق حساب فيسبوك ولكن على الأقل فيسبوك أكثر حماية من تويتر". وبمجرد تفطن فريق الأمن في تويتر، مسح التغريدة ولكن بعد دقائق فقط عادت للظهور.

وأشار متحدث باسم تويتر إلى أنه تمّ بالفعل اختراق حسابات مؤكدة، ولكن تمّ تدارك الأمر من خلال إغلاق الحسابات الخطرة. وأضاف المتحدث أن القائمين على المنصة يعملون عن كثب مع شركائهم في فيسبوك لاستعادة الحسابات المخترقة. وحسب التغريدة، قد تكون منصة الطرف الثالث المستخدمة هي "خوروص"، وهو موقع لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي.

ومنذ حوالي 6 سنوات نجحت مجموعة "أورماين" في اختراق حسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بكبار التكنولوجيا أنفسهم بعد أن كانت تنشط من خلال بيع خدماتها ومسح أمان حسابات مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الإنترنت مقابل دفع رسوم.

و "أورماين" مجموعة من المتسللين، سبق لهم أن اخترقوا حسابات المشاهير، ولاعبي اتحاد كرة القدم الأمريكي، وكبار المديرين التنفيذيين التقنيين بما في ذلك جاك دورسي، الذي تعرض حسابه للاختراق في نوفمبر-تشرين الثاني الماضي. ويشير البعض إلى أن هدف "أورماين" الرئيس يكمن في إظهار مدى سهولة اختراق حسابات المشاهير عبر استخدام قاعدة بيانات خاصة بأسماء المستخدمين ورسائل البريد الإلكتروني وكلمات المرور، وتوصيلها لتغيير الحسابات.

وتطلق "أورماين" على نفسها اسم "القبعة البيضاء" المحبة للخير، وسبق وأن أشارت في موقعها على الانترنت إلى أنها ليست لديها نوايا سيئة ولا تهتم سوى بأمان وخصوصية حسابات المتعاملين على الشبكة وأنها تختار أهدافا للتسلل "بشكل عشوائي".

يذكر أن الحسابات الأكثر عرضة للقرصنة هي تلك الحسابات التي تستخدم كلمة مرور مماثلة في عدة منصات للتواصل الاجتماعي.