عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اليمن: الحوثيون الموالون لإيران يسيطرون على مدينة الحزم الاستراتيجية

محادثة
euronews_icons_loading
Yemen
Yemen   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلن مسؤولون عسكريون أن مجموعة من المتمردين الحوثيين في اليمن سيطروا هذا الأسبوع على أجزاء واسعة من محافظة الجوف الاستراتيجية في شمال البلاد، في ضربة كبيرة للحكومة المعترف بها دولياً والتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن.

وقال المسؤولون الموالون للحكومة المعترف بها دوليا يوم الأحد، إن جماعة الحوثي سيطروا على مدينة الحزم عاصمة مقاطعة الجوف، بعد أسابيع من القتال بين الجماعة المدعومة من إيران والقوات الحكومية بمساعدة حلفائهم بقيادة السعودية.

ومن المتوقع أن يمهد هذا التوسع الطريق أمام المتمردين الحوثيين لمواصلة عملية التوغل والوصول إلى محافظة مأرب الغنية بالنفط التي تسيطر عليها قوى موالية لحكومة الرئيس المعترف به.

وفي وقت سابق من هذا العام، تمكن الحوثيون من الاستيلاء على خط إمداد رئيسي يربط مأرب بالجوف الواقعة على الحدود مع المملكة العربية السعودية.

وقال مسؤول من الحوثيين إنهم طردوا القوات الحكومية من المدينة، وهم "يطاردونهم الآن في ضواحيها". وأكد اثنان من المسؤولين الحكوميين سقوط مدينة الحزم.

تقع محافظة الجوف الغنية بالنفط في الجزء الشمالي الشرقي من صنعاء. وكان التحالف قد أعلن قبل فترة عن سقوط طائرة مقاتلة تابعة له في محافظة الجوف في اليمن، بينما قال المتمردون الحوثيون أنهم قاموا بإسقاط الطائرة.

وأسفرت الحرب التي تشهدها اليمن منذ 2014 عن مقتل أكثر من 10000 شخص. وإضافة إلى الضحايا، لا يزال هناك 3.3 ملايين نازح، فيما يحتاج 24.1 مليون شخص، أي أكثر من ثلثي السكان، الى مساعدة، بحسب الأمم المتحدة التي تصف الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم حاليا.