عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إصابتان بفيروس كورونا في الجمعية الوطنية الفرنسية بينهما نائب

محادثة
euronews_icons_loading
إصابتان بفيروس كورونا في الجمعية الوطنية الفرنسية بينهما نائب
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلن رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية الخميس، عن إصابة، جون ليك ريزتر نائب في البرلمان الفرنسي عن "الجمهوريين" بفيروس كورونا المستجد. وقالت الجمعية إنها سجلت إصابة آخرى بفيروس كوفيد-19 شملت موظف في مطعم قصر بوربون، فيما يشتبه بإصابة ثالثة.

وأظهرت الفحوصات الطبية التي خضع لها النائب البرلماني إصابته بفيروس كورونا. حسب بيان صحفي من الجمعية الوطنية. وتم وضع ريزتر في العناية المركزة، وأشار البيان إلى أنّ حالته الصحية "خطيرة".

وأكد البيان إصابة موظف يعمل في مقهى الجمعية الوطنية الفرنسية بالفيروس. كما يشتبه في ثالث حالة إصابة بفيروس كورونا لموظف آخر يعمل في المطعم.

وتم اغلاق مطعم ومقهى البرلمان كإجراء احترازي للحد من انتشار الفيروس.

ويدعو رئيس الجمعية الوطنية ريتشارد فيراند "العمال الذين ترددوا على المقهى والمطعم الأربعاء 4 من شهر فبراير/شباط و5 من شهر مارس/آذار باتباع التعليمات التي وضعتها وزارة الصحة، بما فيها قياس درجة حرارة الجسم مرتين في اليوم والعزلة. وفي حال ظهور الأعراض يتم الإتصال فورا على الرقم 18".