عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لعنة كورونا: سوبرماركت في بنسلفانيا يتخلص من سلع بقيمة 35 ألف دولار.. والسبب سعال سيدة

محادثة
لعنة كورونا: سوبرماركت في بنسلفانيا يتخلص من سلع بقيمة 35 ألف دولار.. والسبب سعال سيدة
حقوق النشر  Andy Wong/AP-April, 2018.
حجم النص Aa Aa

اضطر متجر بقالة في بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية إلى التخلص من مواد غذائية بقيمة تزيد عن 35 ألف دولار على خلفية قيام زبونة بالسعال عليها. وتمّت الإشارة إلى أن الزبونة، التي رفضت وسائل الإعلام الكشف عن هويتها، قامت بالسعال على الخبز واللحوم ومنتجات أخرى في البقالة التابعة لسلسلة "جيريتي سوبر ماركت".

وقال المسؤول عن متجر البقالة جو فاسولا: "لقد كان يوما صعبا للغاية"، موضحا أن السيدة دخلت المتجر وقامت بالسعال عمدا على المنتجات الطازجة واللحوم وجزء صغير من القسم التابع لمخبز المحل.

ولم يكن أمام متجر البقالة خيار آخر سوى التخلص من جميع المنتجات التي سعلت عليها السيدة، التي قام موظفو البقالة بإخراجها من المحل والاتصال بالشرطة لاخضاعها للفحص والتأكد من إصابتها أم لا بفيروس كورونا المستجد.

ومن خلال العمل والتعاون الوثيق بين متجر البقالة ومفتشية الصحة في المقاطعة، تمّ تحديد الأماكن التي تعرضت لـ "التلوث" وإزالة المنتجات وتنظيف ما أمكن تنظيفه ورمي الباقي. وأشار فاسولا إلى أن المؤسسة زودت المحل بالمنتجات اللازمة وهي بصدد التحقق لمعرفة ما إذا كانت شركة التأمين ستغطي الخسائر التي تعرض لها المتجر.

وتخطط الشرطة لتوجيه اتهامات جنائية ضدّ السيدة بعد التأكد من سلامتها العقلية. وأشارت مصادر قضائية إلى أن من يقومون بنشر فيروس كورونا عمدا سيواجهون تهما جنائية وسيتم التعامل معهم كإرهابيين. وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، اتهم رجل من نيوجرسي بـ "نشر تهديد إرهابي" بعد أن سعل عمدا ضد عامل بقالة وثبت أنه مصاب بفيروس كورونا.

وفي الأسبوع الماضي، أطلقت شرطة فرجينيا تحقيقا مع المراهقين المحليين المتهمين بالسعال على المنتجات كجزء من إثارة القلق على وسائل التواصل الاجتماعي.