عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير البناء الروسي فلاديمير ياكوشيف في المستشفى بعد إصابته بفيروس كورونا

محادثة
Virus Outbreak Russia
Virus Outbreak Russia   -   حقوق النشر  Alexei Druzhinin/Sputnik
حجم النص Aa Aa

نُقل وزير البناء الروسي فلاديمير ياكوشيف إلى المستشفى إثر إصابته بفيروس كورونا المستجدّ، حسب ما أفادت وكالات أنباء روسيّة الجمعة، وذلك غداة الإعلان عن إصابة رئيس الوزراء الروسي بالفيروس أيضاً.

ونقلت وكالة إنترفاكس عن ياكوشيف قوله "سأخضع لعلاج بإشراف الأطبّاء بأحد مستشفيات" موسكو، قائلًا إنّه سيبقى على تواصل مستمرّ. كما تأكّدت إصابة نائبه بفيروس كورونا، وفق المصدر نفسه.

والخميس، أعلن رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين إصابته بكورونا. وقال ميشوستين خلال لقاء عبر الفيديو مع الرئيس فلاديمير بوتين "عليّ الخضوع لحجر ذاتي واتّباع تعليمات الأطبّاء. من الضروري حماية زملائي"، واعداً بأن يبقى على تواصل مستمرّ "بشأن المواضيع الرئيسيّة كافّة"، ومقترحاً تكليف شخص أداء مهمّاته بدلًا منه.

ووقّع بوتين مرسوماً يتولّى بموجبه النائب الأوّل لرئيس الوزراء أندريه بيلوسوف مهمّات ميشوستين.

وسجّلت روسيا رسميّاً حتى اليوم 114431 إصابة بكوفيد-19 و1169 وفاة.

ومدد بوتين الإغلاق حتى الـ 11 مايو-أيار، مشيراً إلى أن الرفع التدريجي للعزل قد يبدأ اعتباراً من الـ 12 مايو-أيار. واعتبر في الوقت نفسه أن الوضع لا يزال "صعباً".

ويشتكي الأطباء الروس منذ بدء تفشي الفيروس من النقص في معدات الحماية والفحوص.