العثور على كورونا في السائل المنوي للرجال

مختصو يعملو على التخصيب في احد مخابر لندن
مختصو يعملو على التخصيب في احد مخابر لندن Copyright ا ب
بقلم:  يورونيز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قال اطباء في مستشفى جيش التحرير الصيني الشعبي العام في بيكين، إنه تم الكشف عن أن سارس-كوف-2 يمكن أن يكون موجودا في السائل المنوي للمرضى بكوفيد-19، وأن سارس-كوف-2 يمكن العثور عليه لدى الأشخاص الذي هم بصدد التعافي.-19

اعلان

قال علماء صينيون إن فيروس كورونا يمكن أن يبقى كامنا في السائل المنوي لأي مصاب، حتى وإن بدأ يتعافى من مرض كوفيد-19، ما يطرح الاحتمال بأن العدوى بالفيروس يمكن أن تقع عن طريق العلاقة الجنسية.

فقد أخضع فريق طبي في مستشفى شانغكيو البلدي 38 مريضا من الذكور، عولجوا هناك وقت بلوغ اتشار الوباء ذروته في الصين، خلال شهري كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير.

وقد عثر الأطباء على فيروس كورونا في السائل المنوي لدى 16 في المئة من الأشخاص، الخاضعين للعلاج وفق مجلة "جاما" الشهرية. وكان ربع أولئك الأشخاص تقريبا في مرحلة الإصابة الحادة بالفيروس، وكان 9 في المائة منهم يتعافون.

وأضاف فريق البحث القول، إنه حتى وإن لم يستطع الفيروس التكاثر في الجهاز التناسلي للذكر، فإنه بإمكانه البقاء، ربما بسبب عدم قدرة جهاز المناعة على تغطية المنطقة بالكامل لمهاجمة الفيروسات الدخيلة.

ولا يعتبر الاكتشاف الطبي مفاجئا، إذ أن عديد الفيروسات يمكنها العيش في الجهاز التناسلي للذكر، فقد عثر على فيروسي إيبولا وزيكا في سوائل منوية في السابق، بعد تعافي المصابين بأشهر عدة.

وليس واضحا إذا كان فيروس كورونا يمكن أن ينتشر بهذه الطريقة، فالعثور على الفيروس لا يعني بالضرورة أنه معد. وقال الفريق الطبي إنه إذا ثبت في الدراسات المقبلة أن سارس-كوف-2 يمكن أن ينتقل جنسيا، فإن ذلك قد يمثل مرحلة حرجة لمنع ذلك الانتقال.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: الإيرانيون يخشون موجة جديدة قوية من الإصابات بفيروس كورونا

الصين تعلن رفع ميزانية الإنفاق الدفاعي بنسبة 7.2% في ظل التوترات مع تايوان

شاهد: عائلة باندا عملاقة تغادر إسبانيا إلى الصين