عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جدل في فرنسا مع إعلان سانوفي الفرنسية أن أولوية لقاح كورونا ستكون للأمريكيين

Access to the comments محادثة
جدل في فرنسا مع إعلان سانوفي الفرنسية أن أولوية لقاح كورونا ستكون للأمريكيين
حقوق النشر  FRANCK FIFE/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنّ اللقاح المحتمل لوباء كوفيد-19 لا يجب أن يخضع "لقوانين السوق"، وذلك بعدما أعلنت مجموعة سانوفي للأدوية أنّها ستمنح الأولوية للولايات المتحدة في حال نجحت في تطوير لقاح، وفق ما أعلنت الرئاسة الفرنسية الخميس.

وقال قصر الإليزيه إنّ تصريحات المجموعة أثارت "صدمة كل الذين يعملون (على مكافحة الفيروس) من بينهم الرئيس" الذي سيلتقي مسؤولين من سانوفي مطلع الأسبوع المقبل.

وأضاف "الجهود المبذولة في الأشهر الأخيرة تبيّن أنه من الضروري أن يكون هذا اللقاح سلعة عامة عالمية، وألا يخضع لقوانين السوق"، مشدداً على أهمية الحفاظ على "الجهود الكبيرة والمتعددة، للتوصل إلى بناء مع جهات فاعلية متعددة الأطراف، استجابةً مشتركة ومنسقة" للوباء.

وأشار الإليزيه إلى أن ماكرون سيتحدث مطلع الأسبوع المقبل مع مسؤولين في المجموعة العملاقة، مضيفاً أنه "من المهم مواصلة التقدّم مع سانوفي".

"غير قابل للتفاوض"

في وقت سابق وأكد رئيس الوزراء إدوار فيليب الذي تواصل اليوم أيضاً مع رئيس مجلس إدارة سانوفي سيرج وينبرغ، أن "الوصول العادل للجميع إلى اللقاح أمر غير قابل للتفاوض".

وأثارت المجموعة جدلاً الأربعاء عندما أعلنت أنها ستعطي الأولوية في توزيع اللقاحات للولايات المتحدة لأن هذه الأخيرة استثمرت ماليا لدعم أبحاث الشركة.

ودعت سانوفي الخميس الاتحاد الأوروبي إلى تحمّل مسؤولياته عبر مطالبته بأن يكون "فعّالاً" بقدر فعالية الولايات المتحدة.

"غير مقبول"

وكانت كاتبة الدولة الفرنسية المكلفة بالاقتصاد والمالية أنياس بانيي روناشي شددت اليوم الخميس على أنه "من غير المقبول" أن ترسل مجموعة سانوفي الفرنسية للأدوية اللقاح الذي تعمل على تطويره ضد كوفيد-19 إلى الولايات المتحدة أولاً كما ذكر مدير المجموعة الفرنسية في وقت سابق.

وقالت أنياس بانيي روناشي لإذاعة سود، الجنوب "بالنسبة لنا، سيكون من غير المقبول أن تكون هناك معاملة مميزة لبلد ما تمكنه من الوصول إلى اللقاح بحجة دفعه المستحقات المالية".

هذا وكان المدير العام لشركة سانوفي بول هدسون قد صرح الأربعاء أن الحكومة الأمريكية سيكون لها "الحق في الحصول على أكبر الطلبات بشكل مسبق"لأنها احتلت المرتبة الأولى بين الدول التي مولت أبحاث لقاح سانوفي.

ووسط هذا الجدل خرج فرع سانوفي الفرنسي عن صمته الخميس وغذى الجدل على لسان رئيسه الذي قال "إن شركة سانوفي للأدوية لن ترسل إلى الولايات المتحدة أولا لقاحًا محتملاً ضد كوفيد-19، إذا لعب الاتحاد الأوروبي دورا "فعالاً" كالذي تلعبه الولايات المتحدة لتطوير اللقاح".

وأضاف رئيس سانوفي فرانس أوليفييه بوغيلوت على قناة بي أف أم تي في "الأمريكيون يلعبون دورا فعالا في الوقت الحالي. يجب على الاتحاد الأوروبي أن يكون فعالا أيضا في مساعدتنا على توفير هذا اللقاح بسرعة كبيرة."

اسم الصحفي • رشيد سعيد قرني

المصادر الإضافية • أ ف ب