عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيروس كورونا يفرّق بين أبناء الأمهات البديلات وذويهم البيولوجيين

محادثة
فيروس كورونا يفرّق بين أبناء الأمهات البديلات وذويهم البيولوجيين
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أدت إجراءات الإغلاق وحظر السفر المفروضة على معظم دول الكوكب بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد إلى فراق العديد من الآباء والأمهاء البيولوجيين عن أطفالهم حديثي الولادة عبر أمهات بديلات في دول أخرى.

وتمنع قوانين عدة دول الإنجاب عبر أمهات بديلات وهو ما يستوجب توجه العديد من الأزواج إلى أمهات حاضنات لأطفالهم في دول أخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية وأوكرانيا.

وتقول الأمريكية سييرا مارتن، وهي أم بديلة لطفل لأبويين مثليي الجنس في الصين، إنها اضطرت للاحتفاظ بطفلهما وتربيته منذ إنجابها له في يوم 23 فبراير – شباط الماضي بعد تعذر دخول ذويه الولايات المتحدة حيث تصل تكلفة الإنجاب عبر أم بديلة إلى حوالي 150 ألف دولار.

وتضيف: "من الصعب معرفة أنه ليس ملكي. أنا أحبه، لكنني أعلم أنه يجب عليه العودة إلى والديه في نهاية المطاف".

وحظرت السلطات الأمريكية السفر من وإليها منذ بداية أزمة كوفيد-19 وهو ما أثر على قدرة الأزواج الأجانب على السفر إليها لاستلام أطفالهم.

وطبقاً لريتش غيسلر، وهو محامي متخصص بشؤون الأمهات البديلات، عناية الأم البديلة بالأطفال هو أمر غير مسبوق وغير مستحب حتى لا يؤدي إلى تعقديات في علاقة الأبناء بذويهم البيولوجيين إلا أن الظروف الحالية فرضته كواقع.

ومما يزيد من صعوبة لم شمل هؤلاء الأطفال بذويهم البيولوجيين هو توقف مكاتب تسجيل جوازات السفر الأمريكية عن العمل بكامل طاقتها خلال الإغلاق وهو ما يمنع سفر الأطفال إلى الخارج دون وثائقهم الرسمية.

أوكرانيا

وأفادت السلطات الأوكرانية الخميس بأن أكثر من 100 طفل حديثي الولادة من أمهات بديلات علقوا في البلاد بعدما لم يتمكن أهلهم من السفر إلى أوكرانيا لاستلامهم بسبب إغلاق الحدود منذ آذار - مارس جراء انتشار الوباء.

وقالت ليودميلا دينيسوفا وسيط الجمهورية في أوكرانيا لصحافيين "بالإجمال، ينتظر أكثر من 100 طفل في أوكرانيا ذويهم في مراكز طبية مختلفة"، مضيفة أن العدد سيزيد مع تمديد الإغلاق.

وأشارت دينيسوفا إلى أن 51 مولوداً تم وضعهم في فندق في كييف تملكه إحدى العيادات.

ولفتت دينيسوفا الى أنه كان مقرّراً أن يتسلّم الأطفال آباءٌ وأمّهات من دول عدّة، بينها الولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا.

وأصدرت عيادة "بيوتكسكوم" المعنية بتأجير الأرحام مقطع فيديو يظهر عشرات الأطفال حديثي الولادة يرقدون جنبا إلى جنب في أسرّة منفصلة ويعتني موظفون بهم.

وقالت دينيسوفا إنّ العيادة ناشدت وزارة الخارجية الأوكرانية تسهيل وصول أهالي الأطفال، ولكنّ المشكلة لم تُحلّ حتى الآن.

وتعتبر معظم الدول الأوروبية تأجير الأرحام التجاري أمراً غير قانوني، لكنه مسموح في أوكرانيا التي باتت وجهة للأجانب الباحثين عن أمهات بديلات.