عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسبانيا تفرض حجرا صحيا على مهاجرين أنقذتهم قبالة جزر الكناري

محادثة
مهاجرون يصعدون في حافلة في إسبانيا
مهاجرون يصعدون في حافلة في إسبانيا   -   حقوق النشر  CRISTINA QUICLER/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

فرضت السلطات الإسبانية حجرا صحيا على مجموعة من المهاجرين تم إنقاذهم قبالة سواحل فويرتيفنتورا في وقت تحاول البلاد الحد من احتمال وصول إصابات بفيروس كورونا من الخارج، بحسب ما أفاد مسؤولون محليون السبت.

وسحب خفر السواحل الإسبان قارب المهاجرين إلى بر الأمان ليل الجمعة ونقل 38 شخصا كانوا على متنه إلى ميناء فويرتيفنتورا في جزر الكناري.

وتمّت عملية إنقاذهم تزامنا مع بدء إسبانيا تطبيق الحجر الصحي الإجباري المفروض لـ14 يوما على جميع المسافرين الواصلين برا أو جوا في مسعى لتجنّب وصول إصابات بكورونا المستجد من الخارج.

وقال مسؤول حكومي في جزر الكناري لفرانس برس إنه تم وضع المهاجرين قيد الحجر فور وصولهم، بدون الإفصاح عن هوياتهم أو مكان فرض الحجر عليهم.

وستبقى التدابير الجديدة مطبّقة حتى 24 أيار/مايو عند انقضاء حالة الطوارئ، رغم أن الحكومة أشارت السبت إلى نيتها تمديد القيود حتى أواخر حزيران /يونيو.

وبدأت إسبانيا التي تعد بين أكثر دول العالم تأثّرا بالفيروس حيث أودى بأكثر من 27 ألف شخص، عملية رفع تدابير الإغلاق المشددة التي فرضتها في آذار/مارس بشكل تدريجي.

وتقع فويرتيفنتورا على بعد 100 كلم قبالة سواحل شمال غرب إفريقيا.

ورغم أن أعداد المهاجرين الواصلين إلى إسبانيا انخفضت بشكل مطرد منذ العام الماضي، إلا أن عدد الواصلين إلى جزر الكناري بحرا ارتفع إذ أظهرت الأرقام حتى 15 نيسان/أبريل أن 1781 شخصا وصلوا هذا العام مقارنة بـ181 في الفترة ذاتها من العام 2019.