عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

دراسة: تدخين الماريجوانا أثناء الحمل يزيد احتمال إصابة المواليد بالتوحد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
تدخين الحشيش أثناء الحمل يحمل مخاطرعلى صحة الجنين
تدخين الحشيش أثناء الحمل يحمل مخاطرعلى صحة الجنين   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

أبناء الأمهات اللاتي يدخن الماريجوانا خلال فترة الحمل، أكثر عرضة للإصابة بمرض التوحد، بحسب ما توصلت إليه دراسة خضعت لها نحو نصف مليون امرأة.

الدراسة التي تعتبر الأكبر من نوعها وجدت أن 4 من كل 1000 طفل دخنت أمهاتهم الماريجوانا أثناء الحمل، ظهرت عليهم أعراض التوحد، مقارنة بـ2.42 من بين أولئك الذين لم تستخدمه أمهاتهم.

وقد أجرت جامعة أوتاوا الكندية الدراسة بين عامي 2007 – 2012، أي الفترة التي سبقت تشريع استخدام القنب لأهداف الترفيه.

وشاركت نحو 500 ألف امرأة في الدراسة، 3000 منهن أبلغن عن تعاطيهن الماريجوانا أثناء الحمل.

وبحسب الدراسة فإن حالات الإعاقة الذهنية واضطرابات التعلم كانت أعلى بين أطفال الأمهات اللاتي تعاطين المادة، خلال فترة الحمل.

وقد شرعت كندا تعاطي الماريجوانا، ولكنها توصي بعدم استخدامه خلال فترة الحمل أو الرضاعة.

الدكتور مارو ووكر، رئيس قسم أمراض النساء والتوليد في مستشفى أوتاوا، والأستاذ في جامعة أوتاوا، والمشرف على الدراسة قال: "بالرغم من هذه التحذيرات، إلا أن هناك أدلة على أن الكثير من النساء يدخنن الماريجوانا أثناء الحمل".

وقال:"هذا أمر مقلق، فنحن لا نعرف إلا القليل عن تأثير الماريجوانا على الحوامل والأطفال، يجب على الآباء أن يعوا المخاطر المحتملة".

ونُشرت الدراسة في مجلة "نيتشر ميديسن"، وقد اطلع الباحثون على نتائج نحو 2200 سيدة، أكدن تعاطيهن المادة المخدرة، إلا أن الدراسة لم تأخذ بعين الاعتبار الكمية التي تم تعاطيها، وكيفية التعاطي، وفي أي مرحلة من الحمل تم استخدامها.

الدكتور دانيال كورسي، عالم الأوبئة في مستشفى أوتاوا قال: "في السابق لم يكن لدينا بيانات كافية عن تأثير القنب على الحمل".

وأعرب كورسي عن أمله في أن تقدم هذه الدراسة معلومات تكفي لاتخاذ قرارات جيدة بخصوص التعاطي خلال فترة الحمل.

viber