عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: كوريا الشمالية تعرض أكبر وأحدث صواريخها البالستية على الإطلاق

euronews_icons_loading
الصاروخ الذي عرضته كوريا الشمالية خلال الاستعراض العسكري
الصاروخ الذي عرضته كوريا الشمالية خلال الاستعراض العسكري   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

كشفت كوريا الشمالية السبت خلال العرض العسكري الضخم الذي أقيم بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الحزب الشيوعي الحاكم عن صاروخ جديد من نوعه، قالت وسائل إعلام كورية جنوبية وعالمية إنه "عابر للقارات".

وقدّرت وكالة يونهاب الحكومية الجنوبية أن يكون الصاروخ، الذي نقل على منصة متحرّكة للإطلاق (آلية عسكرية)، أطول وأضخم من الصواريخ الكورية السابقة، حيث أن الآلية التي نقلته لها 11 عجلة.

وأعلن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أن بلاده ستواصل تعزيز جيشها بهدف الدفاع عن النفس، وجاء ذلك خلال العرض العسكري الضخم الذي استعرضت فيه بيونغيانغ آخر تقنياتها الدفاعية.

وأظهرت مشاهد نقلتها قناة "كاي سي تي في" الرسمية طوابير من الجنود المسلحين والآليات العسكرية مصطفّة في شوارع بيونغيانغ، مستعدة للتوجه إلى ميدان كيم إيل سونغ، مؤسس النظام.

وكانت الآلية التي عرضت كوريا الشمالية عليها صاروخها ذات المدى الأكبر "هواسنونغ-15" بـ9 عجلات، لا 11 كما هي الحال الآن، وهذا ما يدفع الخبراء إلى الاعتقاد أن الصاروخ الحديث قادر على اجتياز مسافة أطول.

وقال أنكيت باندا من الاتحاد الأميركي للعلماء، وهي منظمة غير حكومية تعنى بالشؤون النووية، قال في تغريدة عبر حسابه في تويتر "هذا أكبر صاروخ عالميٍّ على الإطلاق".

ويملك النظام الشيوعي في كوريا الشمالية ثلاثة أنواع من الصواريخ العابرة للقارات وهما "هواسونغ-13" و"هواسونغ-14" و"هواسونغ-15".

وإذا كان الأول قادر على الطيران لمسافة 5.500 كيلومتر تقريباً، فالثاني قادر على ضرب معظم الأراضي الأميركي خصوصاً وأنه قادر على التحليق لمسافة 10.058 كيلومتر، بينما بإمكان الثالث ضرب أي هدف على الأراضي الأميركية إذ باستطاعته الطيران لمسافة 12.874 كيلومتر.

وبناء على الصورة التي تمّ تداولها، تضيف يونهاب أن الصاروخ الذي عرض اليوم ليس بمقدوره حمل عدّة رؤوس في آن معاً، وقد يكون الصاروخ في نهاية المطاف نسخة محدثة من "هواسونغ-15".