عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ميركل تندد بتصريحات إردوغان "التشهيرية" ضد ماكرون

Access to the comments محادثة
أنجيلا ميركل إلى جانب إيمانويل ماكرون ورجب طيب إردوغان
أنجيلا ميركل إلى جانب إيمانويل ماكرون ورجب طيب إردوغان   -   حقوق النشر  مايكل سون/أ ب
حجم النص Aa Aa

نددت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بهجمات الرئيس التركي رجب طيب إردوغان على نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون إثر تصريحاته بشأن الإسلام، معتبرة أنها "تشهيرية"، وفق ما أعلن المتحدث باسم ميركل الاثنين.

وقال المتحدث باسم المستشارة شتيفن زايبرت "إنها تصريحات تشهيرية وغير مقبولة إطلاقاً" خصوصاً في سياق "القتل المروّع للأستاذ الفرنسي صامويل باتي من جانب متعصب إسلامي".

كما ندّد رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي الاثنين بتصريحات "غير مقبولة" من جانب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ضد نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد مواقف أدلى بها الأخير حول الإسلام. وكتب كونتي في تغريدة باللغة الفرنسية "التصريحات التي وجّهها الرئيس إردوغان إلى الرئيس ماكرون غير مقبولة".

وبعد اتهامها بالصمت، نددت تركيا بـ"القتل الوحشي" للمدرّس في فرنسا.

ودعا إردوغان المسؤولين الأوروبيين إلى وقف "حملة الكراهية التي يقودها" ماكرون ضد المسلمين.

وقال في خطاب عنيف في أنقرة يهدد بتأجيج التوتر أكثر بين تركيا وفرنسا، إن "المسؤولين الأوروبيين يجب أن يوقفوا حملة الكراهية التي يقودها ماكرون".

وشبّه إردوغان معاملة المسلمين في أوروبا بمعاملة اليهود قبل الحرب العالمية الثانية، متهماً بعض القادة الأوروبيين بـ"الفاشية" و"النازية".

وقال إن "هناك حملة استهداف للمسلمين، مشابهة للحملة ضد يهود أوروبا قبل الحرب العالمية الثانية".

ودعا الأتراك إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية. وقال "كما يقول البعض في فرنسا لا تشتروا العلامات التجارية التركية، أتوجه هنا إلى أمّتي: لا تولوا اهتماماً للعلامات التجارية الفرنسية، لا تشتروها".

viber