عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: متاجر تزيل المنتجات الفرنسية عن رفوفها

محادثة
euronews_icons_loading
متجر في القدس الشرقية
متجر في القدس الشرقية   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

استجابت متاجر في عدد من الدول العربية والإسلامية لدعاوي انتشرت على موقع التواصل الاجتماعي لمقاطعة المنتجات الفرنسية إثر تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول حرية نشر الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد.

وأزال العاملون بمتجر "سوق جعفر" في القدس المنتجات الفرنسية من على الأرفف وفي مقدمتها منتجات الألبان والجين التي تشتهر فرنسا بإنتاجها وتصديرها لمختلف دول العالم.

وقامت متاجر في اليمن والكويت بإزالة المنتجات الفرنسية عن رفوفها وكتبت محلها لافتة تحث المواطنين التوقف عن شراء هذه المنتجات.

وتأتي هذه الأزمة بعد تأكيد ماكرون أن فرنسا لن تتخلى عن مبدأ الحرية في نشر الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد، وهو وعد قطعه أثناء مراسم تكريم المدرس سامويل باتي الذي قتل في 16 تشرين الأول/أكتوبر بيد روسي شيشاني إسلامي متشدد لعرضه هذه الرسوم أمام تلامذته في المدرسة.

وأثارت تصريحات ماكرون موجة من الانتقادات في عدد من الدول الإسلامية، لدى قادة سياسيين أو رجال دين أو حتى مواطنين عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وأدت الى خروج تظاهرات وحملة لمقاطعة السلع الفرنسية.

وتصدر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان حملة الغضب المتصاعدة بدعوته إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية وهي دعوة لاقت رواجاً بين العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي المسلمين.

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية اعتبرت أن "الدعوات الى المقاطعة عبثية ويجب أن تتوقف فوراً، وكذلك كل الهجمات التي تتعرض لها بلادنا والتي تقف وراءها أقلية راديكالية".

viber